محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

دشنت اذربيجان وجورجيا وتركيا الاثنين خطا للسكك الحديد يربط الدول الثلاث هدفه اختصار الوقت الذي تستغرقه الرحلة من الصين إلى غرب اوروبا مع تفادي العبور في روسيا.

ويربط الخط البالغ طوله 826 كم بين باكو وتبليسي ومدينة قارص في شمال شرق تركيا.

وسيساعد الخط في اختصار وقت الرحلة بين الصين وأوروبا، حسبما أكد الرئيس الاذربيجاني الهام علييف في حفل التدشين في مدينة آليات في بلاده الغنية بالنفط في منطقة القوفاز.

وقال علييف إن "خط سكة حديد باكو- تبيليسي- قارص مختص والرابط الاكثر وثوقا بين آسيا واوروبا". وحضر الرئيس التركي رجب طيب اردوغان ورئيس الوزراء الجورجي جيورجي كفيركاشفيلى مراسم الافتتاح.

وبعد مغادرتها الصين، ستعبر القطارات كازخستان في اسيا الوسطى ثم يتم نقلها في معديات عبر بحر قزوين الى باكو قبل أن تنطلق إلى غرب اوروبا عبر جورجيا وتركيا.

وقال الاتحاد الاوروبي في بيان إن "افتتاح خط سكة حديد باكو- تيبليسي- قارص خطوة مهمة في روابط النقل بين الاتحاد الاوروبي وتركيا وجورجيا واذربيجان (...) عبر طريق الحرير القديم".

وبالامكان نقل خمسة ملايين طن من البضائع سنويا لكن من المتوقع أن تزيد إلى 17 مليون طنا خلال عام.

كما أن خط السكك الحديد الذي بلغت كلفته مليار دولار يمكنه نقل ما يصل إلى مليون راكب سنويا.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

The citizens' meeting

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب