محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

سياح وفرنسيون يهربون من الأمطار الغزيرة في ساحة تروكاديرو أمام برج إيفل في باريس في 6 حزيران/يونيو 2017

(afp_tickers)

أغلقت إدارة مترو الأنفاق في باريس لفترة وجيزة عدة محطات مترو جراء فيضانات تسببت بها العواصف الرعدية والأمطار الغزيرة التي هطلت على العاصمة الفرنسية ليل الاحد، كما أعلن مسؤولون الاثنين.

وأعلنت الهيئة المستقلة للنقل في باريس "را تي بي" أن عاصفة عنيفة ضربت باريس في وقت متأخر الأحد استمرت ساعتين وأدت الى إغلاق 15 محطة قطارات انفاق جراء الفيضانات.

وعادت حركة المرور إلى طبيعتها صباح الإثنين بعد إعادة فتح محطات المترو.

واستؤنف هطول الأمطار في وقت مبكر صباح الإثنين ووضعت مصلحة الارصاد الجوية الفرنسية 12 دائرة بينها تلك الواقعة ضمن منطقة باريس الكبرى، في درجة "انذار برتقالي" اي تحذير من الأمطار الغزيرة والعواصف.

وقالت فرقة إطفاء باريس أنها تلقت خلال الليل 1700 اتصال طوارئ وتدخلت في 87 حالة معظمها كان لفتح أقبية غمرتها المياه.

وأعلنت مصلحة الارصاد الجوية الفرنسية ان نسبة تراكم المتساقطات في باريس بلغت 49 ملمترا خلال ساعة واحد مساء الأحد وهو رقم قياسي يوازي معدل أمطار لثلاثة أسابيع خلال شهر تموز/يوليو في العاصمة الفرنسية.

وقالت ان نسبة المتساقطات القياسية السابقة في باريس تعود الى 2 تموز/يوليو 1995 حيث بلغت 47 ملمترا.

في المحصلة، بلغت نسبة الأمطار في العاصمة الفرنسية مساء الأحد 68 ملمترا، حسب أرقام المحطة.

وانتشرت على مواقع التواصل الإجتماعي صورا تظهر موظفي محطات القطار والمياه تغمر أرجلهم، وسلالم تحولت إلى شلالات وسقوف ترشح منها مياه الامطار.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب