أكدت الإمارات العربية المتحدة فجر الجمعة أن استهداف ناقلتي النفط في بحر عمان واستهداف مطار أبها السعودي "تصعيد خطير" في المنطقة.

وكتب وزير الدولة الاماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش في حسابه على موقع تويتر "الاعتداء اليوم على ناقلات النفط في خليج عمان واستهداف مطار أبها في المملكة العربية السعودية الشقيقة تطور مقلق وتصعيد خطير".

وقال قرقاش إن هذا "يستدعي تحرك المجتمع الدولي لضمان صون الأمن والاستقرار الإقليمي"، مؤكدا أن "الحكمة ضرورية والمسؤولية جماعية للحيلولة دون المزيد من التوتر".

وحمّلت الولايات المتّحدة إيران "مسؤولية" هجومين استهدفا الخميس ناقلتي نفط نروجية ويابانية في بحر عمان وأدّيا لاشتعال النيران فيهما وإجلاء طاقميهما، في تطوّر جديد يزيد التوترات في منطقة تعيش منذ أسابيع على وتيرة التصعيد بين واشنطن وطهران.

من جهتها رفضت إيران الجمعة الاتهامات الأميركية التي تحمل الجمهورية الإسلامية "مسؤولية" الهجومين اللذين استدفا ناقلتي نفط في بحر عمان "لا أساس لها"، بعد الهجوم الذي فاقم التوترات في المنطقة وتسبب بارتفاع أسعار النفط.

كتب وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في تغريدة على تويتر أن "انتهاز الولايات المتحدة فورا الفرصة لتطلق مزاعم ضد إيران (بدون) دليل مادي أو ظرفي يكشف بوضوح أنهم (واشنطن وحلفاءها العرب) انتقلوا إلى الخطة باء: التخريب الدبلوماسي (...) وتمويه #الارهاب_ الاقتصادي_ ضد_ إيران".

بينما أكد قرقاش في تغريدة اخرى باللغة الإنكليزية أن "مصداقية ظريف تتناقص" مؤكدا أن "العلاقات العامة ليست بديلا حقيقا للسياسات الحكيمة. خفض التصعيد في الوضع الحالي يتطلب تصرفات حكيمة وليس كلمات فارغة".

وهذه هي المرة الثانية في غضون شهر التي يتمّ فيها استهداف ناقلات نفط في هذه المنطقة الاستراتيجية، بعد تعرّض أربع سفن بينها ثلاث ناقلات نفط لعمليات "تخريبية" قبالة سواحل الإمارات في 12 أيار/مايو قالت واشنطن إنّ طهران تقف خلفها.

والأربعاء، أصيب 26 مدنياً من جنسيات مختلفة بجروح في ساعة مبكرة صباح الأربعاء في انفجار "مقذوف" أطلقه المتمردون الحوثيون اليمنيون على مطار أبها في جنوب غرب المملكة العربية السعودية، وفق ما أفاد التحالف العسكري الذي تقوده الرياض في اليمن.

وكثّف المتمردون اليمنيون في الأسابيع الاخيرة هجماتهم بطائرات من دون طيار ضد المملكة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


تابعُونا على إنستغرام

تابعُونا على إنستغرام

تابعُونا على
إنستغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك