محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مغاربة يتظاهرون ضد بان كي مون في الرباط 13 مارس 2016

(afp_tickers)

حذر موفد الاتحاد الافريقي الخاص للصحراء الغربية الثلاثاء في الامم المتحدة ب أن النزاع في هذه المنطقة من شمال افريقيا قد يشتعل مجددا ما لم تتخذ خطوات للتوصل الى تسوية له.

وكان رئيس موزمبيق السابق جواكيم شيسانو يتحدث امام اجتماع خاص لمجلس الامن قبل بضعة ايام من تصويت المجلس الذي يضم 15 عضوا على تجديد مهمة بعثة الامم المتحدة في الصحراء الغربية (مينورسو).

والمجلس منقسم بشأن كيفية انقاذ مهمة "مينورسو" بعد ان طرد المغرب 84 من موظفيها ردا على استخدام الامين العام للامم المتحدة بان كي مون كلمة "احتلال" لوصف الصحراء الغربية.

وقال شيسانو امام المجلس "قد ينظر الى الصحراء الغربية كمشكلة صغيرة، لكن دعونا لا ننسى ان شرارة صغيرة يمكن ان تشعل غابة".

واعرب عن "قلقه" بشأن الازمة التي اندلعت اثر زيارة بان كي مون الى المنطقة وانتقد قرار المغرب تقليص مهمة البعثة الدولية.

وتشكلت بعثة الامم المتحدة في الصحراء الغربية في 1991 لمراقبة وقف اطلاق النار في المنطقة بانتظار تحديد وضع هذه الاراضي التي كانت مستعمرة اسبانية قبل ان يضمها المغرب في 1975.

ودعا شيسانو الى دور اكبر للاتحاد الافريقي في التوصل الى تسوية، وهو مقترح سارع المغرب الى رفضه لاعتباره الاتحاد الافريقي منحازا بسبب اعترافه بالصحراء الغربية.

ويقول المغرب ان الصحراء الغربية جزء لا يتجزأ من المملكة رغم قرار دولي اوكل الى "مينورسو" مهمة تنظيم استفتاء حول مستقبل هذه المنطقة.

ويطالب الصحراويون بتقرير المصير فيما الجمهورية العربية الصحرواية الديموقراطية عضو كامل في الاتحاد الافريقي.

وقال شيسانو الذي عين موفدا للاتحاد الافريقي الى الصحراء الغربية في 2014، "يجب ان نعطي شعب الصحراء الغربية فرصة اختيار مصيرهم بحرية. حل النزاع هو باجراء استفتاء حول تقرير المصير للشعب الصحراوي".

وحذر اعضاء الامم المتحدة من توقيع اي اتفاقات تجارية مع المغرب تطاول موارد في الصحراء الغربية.

ورفضت محكمة العدل الاوروبية في كانون الاول/ديسمبر اتفاقا زراعيا بين الاتحاد الاوروبي والمغرب لانه يشمل الصحراء الغربية.

ودعي مجلس الامن الى الانعقاد بطلب من انغولا وفنزويلا اللتين تؤيدان الدعوات الى تسوية للنزاع.

وتلقى المغرب دعما من فرنسا واسبانيا ومصر والسنغال في الخلاف حول مصير البعثة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب