محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

اطفال فلسطينيون في طريقهم الى احدى مدارس مخيم الشاطىء التابعة للامم المتحدة في اول يوم دراسي في غزة 23 آب/أغسطس 2017

(afp_tickers)

دان الاتحاد الاوروبي الخميس الاجراءات التي اتخذتها اسرائيل بحق ثلاث مدارس فلسطينية في الضفة الغربية المحتلة قبل أقل من أيام على عودة التلامذة إلى مقاعد الدراسة بعد انتهاء العطلة الصيفية.

وصادرت اسرائيل الاثنين روضة أطفال في مجتمع للبدو العرب في شرق الضفة الغربية، وهدمت ليل الثلاثاء مدرسة ابتدائية جنوب الضفة الغربية.

كما ازيلت لوحات للطاقة الشمسية تستخدم لمد مدرسة اخرى بالكهرباء.

وفتحت بعض المدارس الفلسطينية ابوابها هذا الاسبوع فيما من المقرر ان تستأنف بقية المدارس نشاطها في الايام المقبلة.

وقال مسؤولون اسرائيليون ان هذه المرافق التربوية لم تحصل على التصاريح اللازمة لانشائها.

وتبني منظمات أوروبية غير حكومية العديد من المشاريع المشابهة بتمويل من الاتحاد الاوروبي.

واعرب الاتحاد الأوروبي في بيان عن "قلقه الشديد حيال المصادرات الأخيرة للمرافق التعليمية الفلسطينية التي تقوم بها اسرائيل في المجتمعات البدوية في الضفة الغربية المحتلة".

واضاف "لكل طفل الحق بالحصول على التعليم الآمن وواجب الدول حماية واحترام وضمان هذا الحق عبر ضمان ان تكون المدارس مساحات مصانة وآمنة للأطفال".

وقال رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمدالله ان المصادرات كانت "سياسة متعمدة للسلطات الاسرائيلية للضغط على المجتمعات الفلسطينية للرحيل من اجل مصادرة ارضها وبناء مستوطنات اضافية".

وقالت هيئة "كوغات" التابعة لوزارة الدفاع الاسرائيلية والتي تشرف على الشؤون المدنية في المناطق الفلسطينية لفرانس برس ان المباني انشئت بدون التراخيص المطلوبة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب