محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

المفوض الاوروبي للشؤون الاقتصادية بيير موسكوفيسي يقدم التوقعات الاقتصادية الموسمية للاتحاد الاوروبي في مقر المفوضية الاوروبية في بروكسل في 9 تشرين الثاني/نوفمبر 2017.

(afp_tickers)

أكد المفوض الاوروبي للشؤون الاقتصادية بيار موسكوفيسي الخميس أن ازمة استقلال اقليم كاتالونيا تسببت بأثر محدود للغاية على الاقتصاد الاسباني.

واثارت الأزمة السياسية الحادة الناتجة عن اعلان كاتالونيا استقلالها من جانب واحد قلق خبراء الاقتصاد، خصوصا مع نقل مئات الشركات مقراتها الرئيسية بعيدا عن الاقليم الغني في شمال شرق اسبانيا.

وقال موسكوفيسي في مؤتمر صحافي في بروكسل مع اعلان التكتل عن توقعاته الاقتصادية الموسمية إن "السيناريو الاساسي لا يتضمن اي تاثير اقتصادي محتمل كبير بسبب الأحداث في كاتالونيا، أنا ألاحظ حتى الآن أن رد فعل السوق على هذه الاحداث محدود نسبيا".

وفي توقعاتها الأخيرة، رفعت المفوضية الأوروبية من توقعات النمو بالنسبة لاسبانيا في عامي 2017 و2018 إلى 3,1 بالمئة و2,5 بالمئة تواليا.

وكان الاتحاد الاوروبي توقع في ايار/مايو الفائت نموا أبطأ لاسبانيا في عامي 2017 و2018 بنسب 2,8 بالمئة و2,4 بالمئة.

وجاء ايضا في توقعات المفوضية "فيما بقي رد فعل السوق للاحداث الاخيرة في كاتالونيا محدودا، يبقى هناك تخوف من ان يكون للتطورات المستقبلية اثر على النمو الاقتصادي".

وفي وقت سابق من هذا الاسبوع، توقع وزير الاقتصاد الاسباني لويس دي غيندوس تباطؤ نمو الاقتصاد الاسباني ليبلغ 2,3 بالمئة في 2018 بسبب أزمة كاتالونيا.

وأشار الوزير الاسباني إلى ان توقعه كان "محافظا"، موضحا أن الازمة يمكن أن تؤثر بما نسبته 0,4 الى 0,5 من نقاط النمو.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب