محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

دانت الحكومة الاردنية بشدة الجمعة "الهجمات الارهابية الجبانة" التي أدت الى مقتل أو اصابة 26 من افراد الجيش المصري في هجمات استخدمت في بعضها سيارات مفخخة ضد حواجز عدة في شمال شبه جزيرة سيناء.

وأكد محمد المومني، وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة "ادانة الأردن واستنكاره الشديدين لقيام عناصر إرهابية باستهداف رجال الأمن والجيش المصريين" منددا بهذه "الهجمات الارهابية الجبانة".

وعبر في بيان تلقت فرانس برس نسخة عن "وقوف المملكة الى جانب مصر الشقيقة في مواجهة الإرهاب، ورفضها جميع أشكال التطرف والإعمال التخريبية التي تستهدف زعزعة امن مصر واستقرارها".

وحض المجتمع الدولي على "تكثيف الجهود لمواجهة قوى الظلام التي تستبيح الآمنين في كل مكان في المنطقة والعالم واجتثاثه من جذوره لاسيما بعد النجاحات التي تتحقق في دحره وهزيمته".

وكان الجيش المصري اعلن في بيان مقتل أو اصابة 26 من عناصره الجمعة في هجمات استخدمت في بعضها سيارات مفخخة ضد حواجز عدة في شمال شبه جزيرة سيناء.

وأكد الجيش انه قتل اربعين مسلحا في مواجهات مع مسلحين متطرفين في المنطقة التي يوجد فيها وكر للفرع المصري لتنظيم الدولة الاسلامية.

وتشهد سيناء معارك دامية بين قوات الشرطة والجيش من جهة ومسلحين جهاديين، من جهة اخرى.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب