محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رجل يمني يبحث عن مواد قابلة للمعالجة البيئية في مكب نفايات قرب صنعاء في 29 حزيران/يونيو.

(afp_tickers)

حذر منسق الشؤون الانسانية للامم المتحدة في اليمن جيمي مكغولدريك في صنعاء الخميس من ان تركيز الجهود على مكافحة تفشي الكوليرا في اليمن يهدد بتفاقم الازمة الغذائية في البلد الغارق في نزاع مسلح.

وقال المسؤول الدولي في مؤتمر صحافي ان "المنظمات الانسانية عدلت في برامجها الخاصة بمكافحة سوء التغذية لتركز مصادرها على مكافحة الكوليرا"، مضيفا "اذا لم نجد بديلا لهذه المصادر، فان هذا الامر سيفاقم ازمة الغذاء".

وتابع ان غالبية المساعدات المالية البالغة 1,1 مليار دولار والتي اعلنت عنها دول مانحة في ايار/مايو الماضي لم تصل الى الجهات المعنية في اليمن بعد.

وتابع "نحاول القيام بكل ما نستطيع، لكن الامر اكبر مما نحن قادرون على التعامل معه".

ويشهد اليمن منذ 2014 نزاعاً دامياً بين المتمردين الحوثيين والقوات الحكومية، وسقطت العاصمة صنعاء في أيدي الحوثيين في أيلول/سبتمبر من العام نفسه. وشهد النزاع تصعيداً مع انطلاق تدخل عسكري لتحالف عربي بقيادة السعودية في البلاد في آذار/مارس 2015 وقتل منذ ذلك الحين ثمانية آلاف شخص جراء النزاع.

وتسببت الحرب بانهيار البنى التحتية الطبية والصحية في البلاد، ما ساهم في أواخر نيسان/ابريل في تفشي الكوليرا للمرة الثانية في أقل من عام. وتسببت الموجة الاخيرة في وفاة نحو 1600 شخص والاشتباه باصابة اكثر من 270 الف شخص اخر.

وتقول الامم المتحدة ان نحو سبعة ملايين شخص يواجهون خطر المجاعة في اليمن.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب