محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رجال اسعاف يرتدون بزات وقاية امام خيمة وضعت على المقعد الذي عثر عليه على سيرغي سكريبال وابنته مسمومين في 04 آذار/مارس 2018

(afp_tickers)

اكدت وسائل اعلام المانية الخميس ان جهاز الاستخبارات الخارجية الالماني حصل في تسعينات القرن الماضي عبر منشق روسي على عينة من مادة نوفيتشوك السامة للاعصاب، التي استخدمت مؤخرا في تسميم عميل روسي مزدوج سابق في بريطانيا.

وحصل جهاز الاستخبارات الخارجية الالماني "في النصف الاول من تسعينات القرن الماضي" اي بعد انهيار الاتحاد السوفياتي، على عينة من هذه المادة التي استخدمت في تسميم العميل المزدوج سيرغي سكريبال وابنته.

ونجا سكريبال وابنته من الحادثة لكن القضية ادت الى عاصفة دبلوماسية بعدما اتهمت لندن موسكو بالوقوف وراء تسميمه. وتنفي روسيا رسميا ذلك وتقول انها لم تمتلك يوما برنامج نوفيتشوك.

وقالت صحيفتا "سوددويتشه تسايتونغ" و"دي تسايت" وشبكتا "في دي ار" و"ان دي ار" نقلا عن مصادر "شاركت في قرار" الحصول على السم، ان منشقا روسيا لم تكشف هويته عرض على الاستخبارات الالمانية تسليمها عينة منه لقاء تأمين الحماية له ولعائلته.

وبعد الحصول عليه، تم تحليله في مختبر سويدي لان المانيا لا تريد ان تتهم بالعمل على اسلحة كيميائية. وبعد ذلك حصل جهاز الاستخبارات الخارجية الالماني ووزارة الدفاع على التركيبة الكيميائية لنوفيتشوك.

واضافت وسائل الاعلام الالمانية ان برلين ابلغت بعد ذلك الاستخبارات الاميركية والبريطانية بوجود هذه العينة.

وتم انتاج كميات صغيرة من هذا السم في بعض دول حلف شمال الاطلسي لاختباره، خصوصا لتحديد ما اذا كان معدات الحماية قادرة على مقاومته، ولايجاد مصل مضاد له.

واكد التحقيق الذي اجراه صحافيون المان ان وجود نوفيتشوك لم يكشف علنا لتجنب الحاق الضرر بالعلاقات مع الرئيس الروسي حينذاك بوريس يلتسين.

ورفضت الحكومة الالمانية وجهاز الاستخبارات الخارجية الالماني الادلاء باي تعليق ردا على اسئلة وسائل الاعلام.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب