محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

أعلن رئيس اللجنة العسكرية في حلف شمال الاطلسي الجنرال بيتر بافل الاربعاء ان مسالة المساعدة المفترضة لروسيا الى طالبان ستكون على جدول أعمال اجتماع بين الحلف وموسكو مقرر الخميس في بروكسل.

وخلال لقائه صحافيين في واشنطن، أوضح بافل ان افغانستان مدرجة على "جدول اعمال" مباحثات مقررة بين سفراء الدول ال29 في الحلف الاطلسي ونظيرهم الروسي الكسندر غروشكو.

وردا على سؤال عن شائعات مفادها ان موسكو تسلح طالبان، قال بافل انه "لم ير اي دليل" يثبت صحة هذا الامر، لكنه تدارك ان الحلف تلقى معلومات ان موسكو "تقدم وقودا الى شركات تبيعه لطالبان".

وأضاف ان هذا الموضوع سيتم بحثه مع السفير الروسي لان للحلف وروسيا مصالح مشتركة في مكافحة الارهاب.

وتسعى موسكو الى احتواء تقدم الجهاديين في افغانستان خشية زعزعة الاستقرار في الجمهوريات السوفياتية السابقة في آسيا الوسطى.

وكان قائد القوات الاميركية في افغانستان الجنرال جون نيكولسون وجه انتقادا الى روسيا في شباط/فبراير معتبرا انها تمنح طالبان "نفوذا ومشروعية" ما يتنافى وخطط الاطلسي في هذا البلد.

وبعد شهر من ذلك، أعلن قائد قوات الحلف في اوروبا الجنرال كورتيس سكاباروتي امام الكونغرس الاميركي ان موسكو "قد تكون" توفر امدادات لطالبان من دون ان يحدد طبيعة هذه الامدادات.

من جهة اخرى، اعلن الجنرال بافل ان الحلف الاطلسي يحاول تنظيم اجتماع بين الجنرال سكاباروتي ورئيس الاركان الروسي فاليري غيراسيموف، آملا بان يتم هذا اللقاء "بحلول نهاية العام".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

The citizens' meeting

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب