محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

ما خلفته الامطار في اسطنبول في 18 تموز/يوليو 2017

(afp_tickers)

انهمرت امطار غزيرة الثلاثاء على اسطنبول، العاصمة الاقتصادية لتركيا، ما تسبب بتعطيل جزئي لوسائل النقل البرية والبحرية من دون تسجيل إصابات حتى بعد الظهر.

وتوقفت وسائل النقل المشترك وخصوصا المترو والترامواي صباحا فيما احتجزت المياه العديد من السيارات وفق مشاهد بثتها قنوات التلفزة.

واورد الاعلام ان زوارق عدة تابعة لوكالة النقل البحري في المدينة احتجزت في الميناء بسبب الامطار وهبوب رياح بلغت سرعتها ثمانين كلم في الساعة.

واظهرت صور اخرى نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي سكانا يحتمون بجدران في انتظار وصول فرق الاسعاف التي استخدمت احيانا زوارق مطاطية.

وفي منطقة اوسكودار على الضفة الاسيوية من المدينة، غمرت مياه البوسفور الطرق والساحات.

وحضت محافظة اسطنبول السكان على "عدم الخروج في سياراتهم الخاصة الا عند الضرورة".

وقالت بلدية اسطنبول ان منسوب الامطار ناهز 65 ملم صباحا، وبلغ ضعف هذه الكمية في سيليفري عند أطراف المدينة.

وقال وزير النقل احمد ارسلان كما نقلت عنه وكالة انباء الاناضول الحكومية "انها كارثة طبيعية (...) انه وضع طارىء".

هدأت الامطار بعد الظهر لكن الارصاد الجوية توقعت تجددها مساء.

وعلق رئيس الوزراء بن علي يلديريم "هذه ليست أمطارا طبيعية" في هذا الوقت من العام، "لكن البلدية والمحافظة تنسقان لمواجهة الوضع".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب