محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة نشرتها منظمة "تحالف العمل من اجل اللاجئين" تظهر مخيما للاجئين في جزيرة مانوس في بابوا غينيا الجديدة في 2016

(afp_tickers)

اتهمت الامم المتحدة الاثنين استراليا بالتراجع عن اتفاق باعتماد موقف اقل تشددا حيال طالبي اللجوء والسماح باعادة توطين عدد ممن ارسلتهم الى مراكز احتجاز خارج اراضيها.

وقال المفوض الأعلى للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي إن كانبيرا كانت وافقت في اتفاق موقع مع واشنطن في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي على ان تستقبل الولايات المتحدة عددا ممن تحتجزهم أستراليا في مراكز اللاجئين في المحيط الهادئ مقابل السماح بدخول قسم ممن لديهم روابط أسرية في استراليا.

وقال غراندي في بيان "لقد وافقنا على ذلك ضمن اتفاق واضح بالسماح بتوطين اللاجئين الذين لديهم روابط أسرية في استراليا".

وتابع المفوض الأعلى لشؤون اللاجئين ان "استراليا ابلغت المفوضية العليا للاجئين ان حتى هؤلاء ترفض استقبالهم".

واضاف غراندي ان هؤلاء كما وآخرين في مخيمات ناورو وجزيرة مانوس في بابوا غينيا الجديدة تم ابلاغهم ان لا خيار امامهم سوى البقاء حيث هم او نقلهم الى كمبوديا او الولايات المتحدة.

من جهتها اعلنت وزارة الهجرة الاسترالية الاثنين ان الامور كانت دوما على هذا النحو.

واعلنت الوزارة ان "موقف الحكومة الائتلافية واضح ولم يتغير بان اولئك الذين تم نقلهم الى مراكز للاجئين لن يتم توطينهم في استراليا".

بدوره أكد الاحد وزير الهجرة الاسترالي بيتر داتن هذا الموقف.

وقال داتن لشبكة "سكاي نيوز" الاخبارية "لا، لن يأتي احد (من اللاجئين) الى استراليا، لقد قلت ذلك باستمرار، رئيس الوزراء قال ذلك باستمرار، وكذلك فعل رئيس الوزراء (السابق توني) ابوت".

وكان الرئيس الاميركي دونالد ترامب اثار شكوكا حول ترتيبات الاتفاق، بعد ان هاجم رئيس الوزراء الاسترالي مالكولم تورنبول خلال مكالمة هاتفية مطلع العام الجاري واصفا الاتفاق بانه "غبي"، قبل أن يوافق لاحقا على المضي في تنفيذه.

وقال غراندي "من اجل تفادي إطالة هذه الازمة لا خيار امام المفوضية العليا للاجئين سوى دعم (خيار) ترحيل اللاجئين المتواجدين في بابوا غينيا الجديدة وناورو الى الولايات المتحدة، حتى اولئك الذين لديهم روابط اسرية في استراليا".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب