محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج (يمينا) مستقبلا فيلتمان وسلامة في طرابلس، 10 ك2/يناير 2018

(afp_tickers)

دعا مساعد امين عام الامم المتحدة للشؤون السياسية الاميركي جيفري فيلتمان الاربعاء طرابلس الى انهاء فترة الانتقال السياسي التي تشوبها الفوضى في ليبيا عبر انتخابات ذات مصداقية في 2018.

وصرح فيلتمان ان "الهدف يكمن (...) في انهاء هذه الفترة الانتقالية من خلال عملية سلمية تشمل جميع الاطراف وتشكيل حكومة منبثقة من ارادة الشعب الليبي".

وما زالت ليبيا منذ الاطاحة بنظام معمر القذافي في 2011 تواجه أزمة انتقالية متشعبة تتخللها الخصومات الدائمة بين الفصائل المسلحة والمسؤولين السياسيين وانعدام مستمر للأمن، وسط انهيار لاقتصاد هذا البلد الغني بالنفط.

واتت تصريحات فيلتمان اثر لقائه برئيس حكومة الوفاق الوطني فايز السراج التي تلقى دعم المجتمع الدولي. وتتخذ حكومة الوفاق مقرا في طرابلس لكنها تواجه صعوبات في فرض سلطتها على مجمل اراضي البلاد بوجود سلطة موازية في الشرق.

وشدد فيلتمان على "التزام...الامم المتحدة دعم التطبيق التام للعملية (السياسية) الليبية المعلنة في ايلول/سبتمبر من العام الفائت".

وتنص خطة العمل التي طرحها المبعوث الاممي الخاص لليبيا غسان سلامة على تنظيم انتخابات تشريعية ورئاسية في 2018.

في المقابل أقر فيلتمان بان الطريق ما زالت طويلة.

وقال "اننا مدركون جيدا ان انتخابات تتمتع بمصداقية تحتاج إلى توافق على اتفاقات سياسية ودعم فني واطار تشريعي لم يبلور بعد وقانون انتخابي، وكذلك على ظروف أمنية يجب اجتماعها لإجازة اجراء انتخابات في جميع انحاء ليبيا".

وتابع ان الامم المتحدة ستسهم في "جمع الظروف السياسية والامنية والفنية والتشريعية" اللازمة لتنظيم انتخابات في 2018.

وذكر فيلتمان بان الاتفاق السياسي المبرم في 2015 بين الاطراف الليبية هو الإطار الوحيد القابل للحياة الكفيل بإنهاء الفترة الانتقالية.

في اخر كانون الاول/ديسمبر اعلن المشير خليفة حفتر الذي يقود قوة عسكرية موالية لسلطة الشرق تأييد عقد انتخابات في ليبيا متوعدا بتولي السلطة إن لم تثمر هذه العملية السياسية.

ويجري فيلتمان زيارة الى تونس وليبيا تتواصل الى الجمعة.

والثلاثاء في تونس التقى فيلتمان وزير الخارجية خميس الجهيناوي وكرر امامه تأكيد دعم الامم المتحدة لتونس التي تواجه اضطرابات اجتماعية ناجمة عن اجراءات تقشف بعد سبع سنوات على الثورة التي اطاحب بنظام زين العابدين بن علي.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب