محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيس الوزراء الايطالي باولو جينتيلوني في مؤتمر صحافي في روما في 28 كانون الاول/ديسمبر 2018

(afp_tickers)

حددت الحكومة الايطالية الرابع من اذار/مارس المقبل موعدا للانتخابات التشريعية المقبلة بعد حل البرلمان الخميس، وفق ما اعلنت رئاسة الجمهورية.

ووافق مجلس الوزراء الذي اجتمع بعدما وقع رئيس الجمهورية سيرجيو ماتاريلا مرسوم حل البرلمان، على موعد الرابع من اذار/مارس الذي كان اقترحه قادة ابرز الاحزاب السياسية الايطالية.

والنظام الانتخابي في ايطاليا يعتمد على النسبية في شكل كبير ما يؤدي الى توزع الاصوات بين ثلاث جهات لا تميل الى تشكيل ائتلاف بينها هي اليمين ويسار الوسط وشعبويو حركة "خمس نجوم"، ما يهدد بعدم تشكيل غالبية واضحة في البرلمان المقبل.

وسيواصل رئيس الوزراء الحالي باولو جنتيلوني تولي السلطة التنفيذية حتى التئام البرلمان الجديد وتشكيل حكومة جديدة. لكن هذه المرحلة قد تستغرق وقتا غير قصير بسبب تشتت القوى السياسية.

وكان البرلمان الحالي انتخب في شباط/فبراير 2013.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب