محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

البابا فرنسيس يلتقي رئيسة وزراء بولندا بياتا سيدلو في الفاتيكان، الجمعة 13 ايار/مايو 2016

(afp_tickers)

اعلن الفاتيكان الجمعة ان البابا فرنسيس سيزور خلال زيارته ارمينيا اواخر حزيران/يونيو المقبل، نصب ضحايا الابادة التي ارتكبتها الامبراطورية العثمانية ضد الارمن قبل قرن من الزمن.

وسيصل البابا فرنسيس الى ارمينيا الجمعة 24 حزيران/يونيو ويغادرها الاحد بعد يومين، على ان يزور في وقت مبكر من صباح السبت متحف-ضريح تستسيرناغابرت، ابرز نصب تذكاري للضحايا الارمن بحسب برنامج الرحلة الذي وزعه الجهاز الاعلامي للكرسي الرسولي.

وسيلتقي الحبر الاعظم كاثوليكوس عموم الارمن كاريكين الثاني.

ومن المتوقع ان تؤدي هذه الزيارة الى تأجيج التوتر مع تركيا التي اكدت رفضها استخدام البابا في الاطار الرسمي جدا لاحتفال في كاتدرائية القديس بطرس تعبير "الابادة" للحديث عن مجزرة الارمن.

وقد ادى ذلك الى تدهور العلاقات الدبلوماسية مع تركيا التي زارها الحبر الاعظم مع ذلك اواخر تشرين الثاني/نوفمبر 2014.

وبعد خمسة عشر عاما على زيارة البابا يوحنا بولس الثاني في 2001 الى ارمينيا، يقوم البابا فرنسيس ايضا بزيارة الى هذا البلد حيث يشكل الكاثوليك اقلية ضئيلة جدا، على تخوم اوروبا، بعد البانيا والبوسنة.

وكانت ارمينيا اول بلد اعتنق المسيحية دينا للدولة في العام 301، ولا تزال كنيسة ارمينيا الارثوذوكسية تمثل الغالبية العظمى من الارمن.

وبعد هذه الزيارة، سيتوجه البابا في تموز/يوليو الى بولندا بمناسبة "الايام العالمية للشبيبة" في كراكوف، ثم الى جورجيا واذربيجان اواخر ايلول/سبتمبر مطلع تشرين الاول/اكتوبر، والى السويد في 31 تشرين الاول/اكتوبر، للمشاركة الى جانب البروتستانت في احتفالات الذكرى 500 للاصلاح الديني بقيادة لوثر.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب