محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

ماكرون مبستما اثناء زيارته الى نوميا في كاليدونيا الجديدة، ايار/مايو 2018

(afp_tickers)

اعلن الفاتيكان الجمعة ان البابا فرنسيس سيستقبل الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون "اواخر حزيران/يونيو".

وقال غريغ بورك مدير المكتب الصحافي في الفاتيكان ان زيارة ماكرون "ستنظم في اواخر حزيران/يونيو" مؤكدا ما ذكرته اسبوعية "لا في" الكاثوليكية.

وقال مصدر قريب من الملف ان الزيارة قد تتم الثلاثاء 26 حزيران/يونيو وهو موعد اعلنته ايضا صحيفة "لا كروا" الجمعة.

وسيتم اللقاء بعد زيارة البابا لجنيف في 21 حزيران/يونيو بمناسبة الذكرى السبعين لتاسيس المجلس العالمي للكنائس.

وكان البابا فرانسيس قد هنأ ماكرون على انتخابه قبل عام، مشيرا الىً "التقليد المسيحي" لفرنسا المطالب بالدفاع عن "مجتمع اكثر عدلا".

في تشرين الثاني/نوفمبر، كان الرئيس الفرنسي اعرب عن رغبته في الحصول على لقب شرفي في كاتدرائية سان جان دو لاتران في روما، وهو تقليد يعود الى حقبة الملك هنري الرابع.

وكان رئيس مؤتمر الاساقفة في فرنسا المونسينيور جورج بونتييه اكد في آذار/مارس ان زيارة البابا لفرنسا "مقررة" وانه يجب ان يجد تاريخا في جدول اعماله المثقل.

واعتبر ان البابا قد يهتم ببلد كفرنسا التي "تشهد ازمة ثقافية" كعدة دول غربية.

وفي حديث لصحيفة "لا كروا" عام 2016 المح البابا الى ان مارسيليا فرضية لزيارة محتملة لفرنسا كما باريس ولورد. لكن اي اعلان صادر مؤخرا عن الفاتيكان لم يشر الى زيارة وشيكة الى فرنسا.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب