محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

البابا فرنسيس يبارك الحشود من شباك القصر الرسولي في ساحة مار بطرس في الفاتيكان خلال صلاة التبشير الملائكي الأحد، في 2 تموز/يوليو 2017

(afp_tickers)

عبّر البابا فرنسيس عن قلقه حيال امكانية عقد "تحالفات خطرة للغاية" بين قوى مجموعة العشرين خصوصا بالنسبة الى المهاجرين.

وصرّح البابا في مقابلة نشرتها صحيفة "لا ريبوبليكا" السبت "أخشى تحالفات خطرة جدا بين قوى لديها نظرة مشوهة للعالم: الولايات المتحدة وروسيا، والصين وكوريا الشمالية، وبوتين والأسد في الحرب السورية".

واوضح أن "الخطر يعني المهاجرين. مشكلتنا الكبرى وللأسف المتفاقمة اليوم هي الفقراء والمستضعفون والمستبعدون بمن فيهم المهاجرون"، مدينا دولا "لديها عدد قليل من الفقراء المحليين وتخشى غزو المهاجرين".

وشدد البابا فرنسيس على أن "لهذا السبب أشعر بالقلق حيال مجموعة العشرين التي تضرب خصوصا المهاجرين وستضربهم أكثر مع مرور الوقت"، محذرا أوروبا القارة "الأغنى في العالم"، من استمرار تدفق الشعوب الفقيرة على أبوابها.

ووجه الحبر الأعظم الجمعة نداء الى القوى العظمى في مجموعة العشرين المجتمعة في هامبورغ شمالي ألمانيا، مذكرا إياها بضحايا المجاعات في افريقيا واليمن.

وكتب البابا في هذه الرسالة "اوجه الى رؤساء دول وحكومات مجموعة العشرين، والى المجموعة الدولية برمتها، نداء من اعماق القلب يتعلق بالوضع المأساوي في جنوب السودان، وحوض بحيرة تشاد، في القرن الافريقي واليمن، حيث لا يتوافر لثلاثين مليون شخص الغذاء والماء الضروريين من اجل بقائهم على قيد الحياة".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب