محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

البابا فرنسيس في زيارة لارمينيا في 26 حزيران/يونيو 2016

(afp_tickers)

حذر البابا فرنسيس الاحد من خطر "بلقنة" اوروبا بعد قرار البريطانيين الخروج من الاتحاد الاوروبي، داعيا الاخير الى اعطاء قدر اكبر من الاستقلالية والحرية لدوله.

وخلال مؤتمر صحافي عقده على متن الطائرة التي عادت به من ارمينيا الى روما حذر الحبر الاعظم من خطر "انفصال" مناطق مثل اسكوتلندا وكاتالونيا، الامر الذي من شأنه ان يؤدي الى "بلقنة" اوروبا.

واوضح ان "الخطوة التي يتعين على اوروبا ان تخطوها هي خطوة ابداع وتفرق صحي (...) اي اعطاء قدر اكبر من الاستقلالية والحرية لدول الاتحاد الاوروبي".

وكان البابا دعا خلال زيارته الى ارمينيا جميع الاوروبيين الى التحلي بروح "المسؤولية" في هذه المرحلة الدقيقة التي تمر بها قارتهم.

وفي طريق عودته الى روما قال الحبر الاعظم "هناك امر ما لا يسير على ما يرام في اتحاد ضخم وثقيل. ولكن يجب ان لا نرمي الطفل مع مياه الحمام المتسخة. لنسع الى اعادة تكوينه من جديد".

وشدد الحبر الاعظم على "وجوب ان تجد اوروبا مجددا طريقها الى الابداع، ويجب التفكير بشكل جديد من الاتحاد".

واضاف "الكلمتان الاساسيتان هما الابداع والخصوبة".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب