محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

رئيس الوزراء الايرلندي ايندا كيني في بروكسل في 7 آذار/مارس 2016

(afp_tickers)

فشل البرلمان الايرلندي للمرة الثالثة الخميس في انتخاب رئيس للوزراء تمهيدا لتشكيل حكومة، ما يعني استمرار المازق السياسي الذي تشهده البلاد منذ الانتخابات التشريعية في 26 شباط/فبراير.

وفي التصويت الجديد، حصل رئيس الوزراء المنتهية ولايته ايندا كيني زعيم حزب يمين الوسط على تاييد 52 نائبا، اي ما يتجاوز في شكل محدود عدد الاصوات التي حازها في التصويت السابق الاسبوع الفائت.

في المقابل، حاز مايكل مارتن من يمين الوسط ايضا على 43 صوتا، علما بان العدد المطلوب هو ثمانون.

ولم تنبثق غالبية من الانتخابات التشريعية. فقد نال حزب كيني خمسين مقعدا من اصل 158 فيما حل حزب مارتن ثانيا ب44 مقعدا.

وبعد التصويت، دعا كيني مارتن الى اجراء مشاورات حول امكان التوافق على حكومة. لكن مارتن رد انه لا يملك تفويضا لتشكيل ائتلاف، موضحا ان حزبه يعتبر ان "حكومة اقلية هي الحل الوحيد".

وكان كيني قدم استقالته بعد التصويت الاول في العاشر من اذار/مارس، لكنه لا يزال يمارس مهماته في انتظار تشكيل ائتلاف حكومي او اختيار رئيس جديد للوزراء.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب