محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس السوداني عمر البشير يستعد لالقاء خطاب في الفاشر شمال دارفور في الاول من نيسان/ابريل 2016

(afp_tickers)

اعلن الرئيس السوداني عمر البشير الذي يحكم البلاد منذ حوالى 27 عاما، انه سيتخلى عن السلطة عام 2020 مع انتهاء ولايته الحالية.

وقال البشير في مقابلة مع محطة "بي بي سي" بثتها الخميس "في العام 2020، سيكون هناك رئيس جديد وسأصبح رئيسا سابقا".

وكان البشير قد استولى على السلطة في حزيران/يونيو 1989 بانقلاب عسكري بدعم من الاسلاميين.

واعيد انتخاب هذا الضابط السابق البالغ من العمر 72 عاما قبل عام خلال انتخابات قاطعتها المعارضة وكانت موضع انتقادات في الخارج. وكان قبل ذلك اعلن انه لن يترشح في انتخابات 2015.

وقال الرئيس السوداني لبي بي سي ان عمله "مرهق" وانه لن يرشح نفسه في الانتخابات المقبلة عام 2020.

يشار الى ان المحكمة الجنائية الدولية اصدرت مذكرة توقيف بحق البشير بتهمة ارتكاب جرائم حرب وابادة في دارفور.

ويشهد هذا الاقليم في غرب السودان منذ العام 2003 اعمال عنف بين القوات الحكومية بقيادة البشير ومتمردين يشعرون بالتهميش العرقي من قبل النظام الذي يهيمن عليه العرب.

واوقع هذا النزاع المدمر ما لا يقل عن 300 الف قتيل وتسبب بنزوح حوالى 2,5 مليون شخص في دارفور، حسب الامم المتحدة.

وتدور معارك منذ منتصف كانون الثاني/يناير في جبل مرة وهي منطقة خصبة في قلب دارفور ما حدا بحوالى مئة الف شخص الى الفرار، حسب الامم المتحدة.

ونفى البشير خلال مقابلته مع بي بي سي ان تكون قواته قد ارتكبت تجاوزات في جبل مرة. وقال "كل هذه الادعاءات لا اساس لها ولا توجد اي واحدة منها صحيحة".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب