محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

جندي سوري في تدمر في 29 آذار/مارس 2015 بعد استعادة السيطرة عليها من تنظيم الدولة الاسلامية

(afp_tickers)

أعلن البنتاغون الخميس ان القيادة العسكرية الاميركية لأنشطة الدفاع والهجمات المعلوماتية (سايبركوم) تسعى لقطع الانترنت عن تنظيم الدولة الاسلامية بهدف وضع التنظيم الجهادي في "عزلة افتراضية".

وقال وزير الدفاع آشتون كارتر كارتر امام لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ ان هذه "اول عملية قتالية ضخمة" تنفذها سايبركوم، منوها بأن هذه الوحدة تؤدي دورا مهما في الحملة العسكرية التي يشنها تحالف دولي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الاسلامية في العراق وسوريا.

واضاف خلال جلسة استماع امام اللجنة استمرت اكثر من ثلاث ساعات ان "الاهداف هي شل شبكة القيادة والسيطرة التابعة لتنظيم الدولة الاسلامية، وشل قدرته على نقل الاموال، وشل قدرته على الاستبداد بالسكان والسيطرة عليهم، وشل قدرته على التجنيد في الخارج".

واضاف "نحن نقصفهم وسنحرمهم من الانترنت".

من جهته قال رئيس هيئة الاركان المشتركة الجنرال جو دانفورد خلال الجلسة نفسها ان "الهدف العام الذي نسعى لبلوغه هو فرض عزلة افتراضية" على التنظيم الجهادي، مؤكدا ان تحقيق هذا الهدف "يتكامل كثيرا مع تحركاتنا الميدانية، ونحن نركز خصوصا على العمليات التي يمكن لتنظيم الدولة الاسلامية ان ينفذها في الخارج".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب