محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

محققون في موقع الهجوم في غارلاند في 4 ايار/مايو 2015

(afp_tickers)

اعتبر البيت الابيض الثلاثاء انه لا يزال "مبكرا جدا" اقامة صلة بين تنظيم الدولة الاسلامية المتطرف والشخصين اللذين قتلا الاحد في تكساس فيما كانا يستهدفان مركز معارض كان يستضيف مسابقة لرسوم كاريكاتورية عن النبي محمد.

وقال جوش ايرنست المتحدث باسم الرئاسة الاميركية ردا على سؤال عن تبني التنظيم المتطرف للهجوم ان "التحقيق لا يزال قائما" مضيفا "من المبكر جدا الادلاء بموقف في هذه المرحلة".

وكان تنظيم الدولة الاسلامية اعلن عبر اذاعته الثلاثاء مسؤوليته عن هجوم تكساس، متوعدا بمزيد من الهجمات.

واعلن التنظيم في نشرته اليومية "قام جنديان من جنود الخلافة بالهجوم على معرض في غارلاند في تكساس الامريكية، وهذا المعرض كان يقيم مسابقة للرسوم المسيئة للنبي"، مؤكدا مقتل منفذي الهجوم في تبادل اطلاق نار.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب