محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الية تابعة لقوات موالية للنظام السوري في بلدة مسكنة شمال البلاد بعد السيطرة عليها من الجهاديين في الخامس من حزيران/يونيو 2017

(afp_tickers)

اعلن التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الاسلامية بقيادة الولايات المتحدة انه وجه ضربة جديدة لقوات موالية للنظام السوري قرب التنف في منطقة غير بعيدة من الحدود العراقية والاردنية.

وقال التحالف في بيان ان المجموعة المستهدفة كانت مؤلفة "من اكثر من ستين مقاتلا" مزودين "دبابة ومدفعية" وكانت تشكل "تهديدا" لقوات التحالف الموجودة في التنف.

وكان التحالف شن ضربة اولى في المنطقة المذكورة في 18 ايار/مايو على هذه القوات التي تدعمها ايران وفق البنتاغون.

ويدرب عسكريون اميركيون وبريطانيون في التنف قوات سورية محلية للتصدي لتنظيم الدولة الاسلامية.

واوضح التحالف ان القوات المستهدفة كانت "متقدمة" في منطقة ال55 كيلومترا حول التنف والتي يعتبر اي توغل فيها بمثابة خطر.

وتابع ان "التحالف لا يسعى الى قتال النظام السوري او القوات الموالية له لكنه مستعد للدفاع عن نفسه اذا رفضت قوات موالية للنظام مغادرة المنطقة" المذكورة.

ولفت الى ان "تحذيرات عدة" تم توجيهها قبل القصف عبر الخط الهاتفي الخاص الذي اقامه التحالف مع روسيا الداعمة لدمشق من اجل تجنب اي حوادث في سوريا.

واشار ان الى الضربة اسفرت عن تدمير "قطعتي مدفعية واسلحة مضادة للطائرات".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب