محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-اون خلال حضوره تجارب صواريخ في مكان غير محدد 2 ابريل 2016

(afp_tickers)

ذكرت الصحف الكورية الجنوبية الاحد ان استئناف النشاط في الموقع الذي استعملته كوريا الشمالية في تجاربها النووية يوحي بان التحضيرات لتجربة خامسة اصبحت في المرحلة النهائية.

وذكرت وكالة انباء يونهاب نقلا عن عدد من المصادر الحكومية ان وتيرة حركة المركبات والموظفين والتجيهزات في موقع بونغيي -ري قد "تضاعفت مرتين او ثلاث" منذ شهر اذار/مارس.

تعقد كوريا الشمالية مطلع ايار/مايو المؤتمر الاول للحزب الحاكم منذ 36 عاما. ويعتبر العديد من المراقبين ان الزعيم كيم جونغ-اون سيشيد في هذه المناسبة ب"النجاحات" التي حققها البرنامج النووي لكوريا الشمالية.

وفي هذا الاطار، قد تقوم بيونغ يانغ بتجربة نووية خامسة قبل افتتاح المؤتمر.

واعتبر المسؤولون الذين ذكرتهم يونهاب بان حركة المركبات في موقع بونغيي-ري تنقل على ما يبدو تقنيين اخصائيين في المجال النووي.

ونقلت الوكالة عن مسؤول قوله "في حال كانت هناك اشارات لتحضير تجربة نووية، فيبدو ان هذه التحضيرات وصلت الى المرحلة النهائية".

وقد تكون التجربة النووية الخامسة بهدف نسيان الفشل الذريع الذين منيت به تجربة اطلاق صاروخ متوسط المدى للاحتفال بذكرى ولادة مؤسس النظام كيم ايل سونغ (1912-1994).

في الاشهر الاخيرة كثفت كوريا الشمالية التصريحات النارية حول تقدم برنامجيها النووية والبالستي المحظورين بموجب عدد من قرارات الامم المتحدة.

واكدت كوريا الشمالية خصوصا انها صنعت رؤوسا نووية حرارية مصغرة يمكن تثبيتها على صاروخ بالستي مما يشكل ردعا نوويا "فعليا".

وقد اعلنت السبت انها اجرت بنجاح تجربة على محرك صاروخ بالستي عابر للقارات قادر على بلوغ الولايات المتحدة.

وردا على ذلك، فرض مجلس الامن مطلع اذار/مارس اقسى عقوبات يفرضها على كوريا الشمالية.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب