محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

المرشحة الجمهورية عن المقعد النيابي في ولاية جورجيا كارين هاندل

(afp_tickers)

حقق الجمهوريون انتصارا ثمينا الثلاثاء بفوز مرشحتهم في الانتخابات الفرعية لمجلس النواب الاميركي في ولاية جورجيا، بحسب تقديرات نشرتها وسائل اعلام.

واظهرت نتائج فرز 83% من بطاقات الاقتراع ان الجمهورية كارين هاندل هزمت الديموقراطي جون اوسوف بحصولها على 52,6% من الاصوات مقابل 47,7% للمرشح الشاب (30 عاما).

واستنادا الى هذه النتائج الجزئية اعلنت شبكتا "سي ان ان" و"ان بي سي" انهما تتوقعان فوز هاندل على اوسوف، في نتيجة تسدل الستارة على حملة انتخابية كانت الاكثر تكلفة على الاطلاق لمقعد في مجلس النواب الاميركي.

وبلغت الكلفة الاجمالي للحملة الانتخابية 60 مليون دولار بحسب التقديرات، اي ضعف تكلفة الحملة السابقة.

وخيم ظل الرئيس دونالد ترامب على هذه الانتخابات الفرعية، لا سيما وان المرشح الديموقراطي الذي لم يكن معروفا قبل الانتخابات، حل في الطليعة في الدورة الاولى في انتخابات اعتبرها الديموقراطيون اول اختبار لقدرتهم على مقاومة الرئيس الذي القى بالمقابل بكل ثقله في هذا الاستحقاق.

وفازت المرشحة الجمهورية بالدائرة السادسة من الولاية الواقعة في جنوب شرق الولايات المتحدة والتي يهيمن عليها الجمهوريون منذ نحو أربعين عاما.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب