Navigation

الجيش التركي دخل جيب عفرين الكردي في سوريا (رئيس الحكومة)

الرئيس التركي رجب طيب اردوغان (يمين) يتشاور مع رئيس الوزراء بن علي يلديريم خلال اجتماع في انقرة في 09 كانون الثاني/يناير 2018 afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 21 يناير 2018 - 09:13 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

أعلن رئيس الوزراء التركي بن علي يلديريم دخول قوات تركية إلى منطقة عفرين شمال سوريا الاحد، في اليوم الثاني لهجوم تركي واسع يستهدف قوات كردية تعتبرها أنقرة "ارهابية".

ونقلت وكالة دوغان عن يلديريم ان قوات تركية دخلت في الساعة 11,05 (08,05 ت غ) إلى منطقة عفرين التي تسيطر عليها وحدات حماية الشعب الكردية، انطلاقا من بلدة غول بابا الحدودية.

اضافت دوغان ان القوات التركية التي لم تحدد عديدها تتقدم إلى جانب قوات من الجيش السوري الحر الذي تدعمه أنقرة.

ونشرت الوكالة صور دبابات ومدرعات تتقدم على أرض عشبية.

وبدأت القوات التركية السبت حملة عسكرية واسعة لطرد القوات الكردية من عفرين واستهدفت عشرات الاهداف بالمدفعية والغارات الجوية.

ويشكل اعلان يلديريم اول تأكيد رسمي على مشاركة قوات تركية برية في العملية على الاراضي السورية.

كما نقل عن يلديريم ان القوات التركية تسعى الى انشاء منطقة امنية تمتد حوالى 30 كلم في الداخل السوري.

وتسيطر وحدات حماية الشعب الكردية على منطقة عفرين، وهي ميليشيا كردية تعتبرها انقرة ارهابية لكن الولايات المتحدة تدعمها عسكريا بصفتها رأس حربة مكافحة تنظيم الدولة الاسلامية من شمال سوريا.

وتتهم انقرة وحدات حماية الشعب الكردية بانها الفرع السوري لحزب العمال الكردستاني الذي يشن تمردا على السلطات التركية في جنوب شرق البلاد منذ نحو ثلاثين عاما، وتصنفه تركيا والدول الغربية تنظيما ارهابيا.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟