Navigation

الجيش التركي يعلن انه يقيم "مراكز مراقبة" في ادلب (بيان)

صورة التقطت في 11 تشرين الاول/اكتوبر 2017 لعربات تابعة للجيش التركي داخل بلدة اطمة في محافظة ادلب بشمال غرب سوريا afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 13 أكتوبر 2017 - 07:21 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

اعلن الجيش التركي الجمعة انه بدأ اقامة "مراكز مراقبة" في محافظة ادلب السورية (شمال غرب) من اجل انشاء منطقة لخفض التوتر هدفها وقف المعارك في هذا القطاع الذي يسيطر عليه الجهاديون.

وقالت رئاسة الاركان التركية في بيان "بدأنا الخميس 12 تشرين الاول/اكتوبر اشغال اقامة مراكز مراقبة". وقالت الصحف التركية ان قافلة عسكر كبيرة تضم آليات مصفحة وصلت الخميس الى محافظ ادلب.

وأوردت صحيفة "حرييت" صباح الجمعة ان نحو ثلاثين عربة مصفحة تنقل نحو مئة جندي تركي من بينهم عناصر من القوات الخاصة عبرت الحدود خلال الليل، مضيفة ان هذا العدد يمكن ان يزيد في الايام المقبلة.

وأطلق الجيش التركي في الثامن من تشرين الاول/اكتوبر عمليات استطلاعية لاقامة واحدة من اربع مناطق لخفض التوتر في شمال غرب سوريا بحسب الاتفاق الذي تم التوصل اليه في استانا بين روسيا وايران حليفتا النظام السوري وتركيا التي تدعم فصائل مقاتلة.

وتشمل منطقة خفض التوتر محافظة ادلب. ولا تزال هذه المحافظة الواقعة في شمال غرب سوريا غير خاضعة لسيطرة القوات السورية بالاضافة الى قسم من محافظات حماة (وسط) وحلب (شمال) واللاذقية (غرب).

وكان المرصد السوري لحقوق الانسان أعلن في وقت متأخر مساء الخميس دخول القوات التركية في محافظة ادلب استعدادا "للانتشار" في شمال غرب سوريا.

أوقع النزاع المستمر في سوريا منذ آذار/مارس 2011 أكثر من 330 الف قتيل وملايين النازحين واللاجئين.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.