محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

اعلن الجيش الكولومبي الاحد انه قتل ثلاثة متمردين من "جيش التحرير الوطني" خلال تحريره تاجرا خطفته قبل اسبوعين ثاني كبرى حركات التمرد في البلاد

(afp_tickers)

اعلن الجيش الكولومبي الاحد انه قتل ثلاثة متمردين من "جيش التحرير الوطني" خلال تحريره تاجرا خطفته قبل اسبوعين ثاني كبرى حركات التمرد في البلاد.

وقال الجيش في بيان انه "خلال عملية نفذها الجيش بدعم من سلاح الجو الكولومبي والشرطة الوطنية التي وفرت معلومات استخبارية (...) قتل ثلاثة متمردين وتم انقاذ التاجر لويس الفونسو شابارو اكوستا الذي خطفته في 10 حزيران/يونيو جبهة كاسيك كالاركا التابعة لجيش التحرير الوطني".

واضاف ان العملية نفذت في مقاطعة شوكو (شمال غرب) وقد اسفرت ايضا عن اصابة متمرد رابع بجروح تم اعتقاله.

وبحسب الجيش فان الحركة المتمردة طلبت فدية قدرها 100 مليون بيزوس (35 الف دولار) للافراج عن التاجر.

وحركة "جيش التحرير الوطني" التي تأسست في 1964 هي ثاني اكبر حركة تمرد في كولومبيا بعد "القوات المسلحة الثورية" (فارك) التي ابرمت مع الحكومة الكولومبية في هافانا هذا الاسبوع اتفاق سلام تاريخيا لوقف القتال نهائيا والقاء المتمردين السلاح، من اجل حل سريع لنزاع مزق البلاد لاكثر من نصف قرن.

وكانت الحكومة الكولومبية وجيش التحرير الوطني اعلنا في آذار/مارس عن بدء محادثات سلام رسمية بعد اكثر من عامين على محادثات تمهيدية سرية.

لكن عمليات خطف المدنيين التي تقوم بها حركة التمرد هذه التي تضم حاليا 1500 مقاتل تشكل العقبة الرئيسية امام بدء المحادثات.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب