محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

يواكيم تورا المرشح لتولي رئاسة كاتالونيا لدى وصوله الى البرلمان في 11 ايار/مايو 2018

(afp_tickers)

وافق الحزب المتطرف في كاتالونيا الاحد على انتخاب مرشح انفصالي لرئاسة الاقليم، ما سيؤدي الى رفع الوصاية التي فرضتها مدريد.

واعلن الحزب اليساري المتطرف ان نوابه الاربعة في البرلمان الاقليمي سيمتنعون عن حضور الدورة الانتخابية الثانية المقررة الاثنين، ما يتيح انتخاب يواكيم تورا، المرشح الذي اختاره الرئيس السابق كارليس بوتشيمون، بغالبية بسيطة تبلغ 66 نائبا مقابل 65.

وقال الحزب المناهض للرأسمالية بعدما تشاور مع ناشطيه في اجتماع في شمال برشلونة في بيان انه "لن يعطل تشكيل حكومة جديدة عبر امتناع" نوابه الاربعة عن الحضور.

وكان هؤلاء امتنعوا عن التصويت في الدورة الاولى السبت، الامر الذي حرم المرشح الانفصالي من الغالبية المطلقة البالغة 68 نائبا.

وتورا اختاره بوتشيمون بعدما فر من كاتالونيا اثر اعلان استقلال احادي في 27 تشرين الاول/اكتوبر، دفع الحكومة الاسبانية الى اقالة حكومة الاقليم والدعوة الى انتخابات جديدة حافظ فيها الانفصاليون على غالبية ضئيلة في كانون الاول/ديسمبر.

وبعد انتخابه، يستطيع تورا تشكيل حكومته ما سيؤدي تلقائيا الى رفع وصاية مدريد عن الاقليم.

وفي خطاب القاه السبت امام البرلمان، وعد تورا بالعمل من اجل استقلال كاتالونيا وتسهيل عودة بوتشيمون الى الحكم.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب