محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

مسؤولون امنيون (مارشالز) يتولون حراسة الطريق فيما تصل السيارة التي تقل المشتبه به احمد ابو ختالة الى المحكمة في واشنطن في 2 تموز/يوليو 2014

(afp_tickers)

مثل احمد ابو ختالة المتهم بانه مهندس الهجوم الدامي على القنصلية الاميركية في بنغازي في ليبيا في 2012، الثلاثاء امام القضاء الفدرالي حيث تذرعت حكومة باراك اوباما ب"الخطر" الذي يمثله لكي تحصل على قرار بابقائه قيد الاحتجاز.

ولم تعترض محاميته ميشال بيترسون على بقاء الليبي محبوسا، بانتظار الحصول على عناصر الاتهام التي تثبت انه فعلا "متورط في الهجوم"، والتي لم يتم توفيرها لها حتى الان.

ومثل المشتبه فيه البالغ من العمر 43 عاما مرتديا زيا اخضر خاصا بالسجناء، وهو غير مقيد. وخلال الجلسة التي دامت نحو عشرين دقيقة، وتحدث بصوت منخفض.

وبالنسبة الى الحكومة، فقد شدد مساعد المدعي مايكل ديلورنزو على "خطورة الجرم" و"الخطر على الاشخاص" الذي يمثله المشتبه فيه، وذلك من اجل المطالبة والحصول اخيرا على ابقائه قيد الاحتجاز.

وطرح ايضا "خطر فرار" ابو ختالة وبعدم وجود "معاهدة تسليم في ليبيا".

وفي وثيقة قضائية احيلت مساء الاثنين الى القاضية ديبورا روبنسون، يشير قرار الاتهام الى ان "الادلة قوية ضد المتهم" مع عدد كبير من الشهادات والعناصر المادية التي تشهد على تورطه.

وقد ادلى المشتبه فيه بنفسه ب"تصريحات عفوية تؤكد الوقائع الرئيسية" منذ اسره في 15 حزيران/يونيو في ليبيا. واضافت الوثيقة ان "مشاركته في الهجوم كانت بدافع ايديولوجيته المتطرفة" لانه اعرب "عن قلقه ومعارضته لوجود منشأة اميركية في بنغازي".

واضاف الاتهام ان "المتهم اعرب بشكل متكرر عن حقده على الاميركيين واشار الى نواياه في مهاجمة المصالح الاميركية والغربية".

كما جاء في الاتهام ان ابو ختالة الذي قدم على انه قائد ميليشيا ارهابية، واصل بعد الاعتداء على القنصلية الاميركية في بنغازي (شرق ليبيا)، "تخطيطه لهجمات دامية اخرى".

وردت المحامية ان "ابو ختالة امضى عقودا في مقاتلة القذافي ونظامه". واضافت ان "الحكومة تزعم انه خطير لانه كان مسلحا" اثناء توقيفه، لكن "من غير الواضح حتى انه كان متورطا مباشرة في الهجوم" على القنصلية الاميركية في بنغازي.

واضافت المحامية بيترسون ان "الحكومة زودتنا بعدد محدود جدا من عناصر الاتهام هذا الصباح"، مطالبة بتزويدها بهذه المعلومات باسرع وقت. ويتوقع عقد جلسة اخرى الثلاثاء عند الساعة 11,00 بالتوقيت المحلي (15,00 ت غ) امام المحكمة الفدرالية في واشنطن.

ودفع ابو ختالة ببراءته السبت من تهمة "التآمر بهدف تقديم دعم مادي لارهابيين" اثناء الاعتداء على القنصلية الاميركية في بنغازي في 11 ايلول/سبتمبر 2012.

ويواجه ابو ختالة في الوقت الراهن عقوبة السجن مدى الحياة، لكن وزير العدل اريك هولدر اعلن انه ستوجه اليه لاحقا تهم اخرى قد تؤدي الى انزال عقوبة الاعدام به.

والهجوم الذي وقع في ذكرى اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر 2001 على الولايات المتحدة، اودى بحياة السفير الاميركي في ليبيا كريستوفر ستيفنز وثلاثة موظفين اميركيين اخرين.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب