محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

انتشار لشرطة مكافحة الشغب الفرنسية خلال تظاهرة ضد مشروع اصلاح قانون العمل في 14 حزيران/يونيو 2016

(afp_tickers)

سمحت الحكومة الفرنسية بتنظيم مسيرة للنقابات المعارضة لقانون العمل الخميس وذلك بعد ان كانت السلطات قررت منع التظاهرة، وفق ما اعلنت مصادر نقابية الاربعاء.

وقال مسؤولون نقابيون بعد اجتماع مع وزير الداخلية برنار كازنوف ان المسيرة ستنظم "وفق مسار اقترحته وزارة الداخلية".

وبلغ طول المسار 1,6 كلم على اطراف ساحة الباستي ، بحسب المصدر ذاته.

وقال فيليب مارتينيز رئيس الكونفدرالية العامة للعمل (سي جي تي) في بيان مشترك باسم النقابات السبع المعارضة لقانون العمل انه "انتصار للديموقراطية" داعيا الموظفين الى التظاهر بكثافة.

وكان قائد شرطة باريس المكلف الحفاظ على امن العاصمة اعلن في وقت سابق عن منع التظاهرة قائلا في بيان "ما من خيار آخر" وذلك بعد رفض النقابات السبع المعنية الاكتفاء بتجمع في مكان واحد ما تعتبره السلطات اسهل مراقبة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب