محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة من فيديو نشره المتمردون اليمنيون في 27 آذار/مارس 2018 تظهر على ما يبدو إطلاق صاروخ بالستي في 25 آذار/مارس من العاصمة صنعاء

(afp_tickers)

استهدف صاروخان بالستيان اطلقهما المتمردون الحوثيون الاربعاء من اليمن، العاصمة السعودية، كما قال المتحدث باسم التحالف العسكري الذي يحارب هؤلاء المتمردين.

وذكر المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العسكري في اليمن العقيد الركن تركي المالكي في تصريحات نقلتها وكالة الانباء السعودية الرسمية أن الدفاع الجوي السعودي اعترض صاروخا، في حين سقط الاخر في منطقة صحراوية جنوب الرياض.

وقال "قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي اعترضت صاروخا بالستيا أطلقته المليشيا الحوثية المدعومة من إيران من داخل الأراضي اليمنية في محافظة صعدة باتجاه أراضي المملكة".

واتهم المالكي الحوثيين قائلا أن "الصاروخ (...) تم إطلاقه بطريقة مُتعمدة لاستهداف المناطق المدنية والآهلة بالسكان".

في وقت سابق اعلنت قناة الاخبارية السعودية انه تم اعتراض صاروخين فوق الرياض.

وقال مصور لفرانس برس انه سمع دوي انفجارين.

واعلن المتمردون الحوثيون عبر تويتر إطلاق "صاروخ بالستي من نوع بدر١ على معسكر الدفاعات الجوية في جيزان".

كما ذكروا أن "القوة الصاروخية تقصف الميناء الجاف وأهدافا أخرى اقتصادية في الرياض بدفعة صواريخ بالستية طراز بركان".

وياتي الهجوم الأخير غداة اعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب انسحاب بلاده من الاتفاق النووي مع إيران الذي انتقده بشده لعدم تضمنه إجراءات للحد من برنامج إيران للصواريخ الباليستية.

منذ تشرين الثاني/نوفمبر كثف الحوثيون اطلاق الصواريخ البالستية على السعودية.

وبحسب صحيفة نيويورك تايمز فان وحدة من القوات الخاصة الاميركية انتشرت نهاية 2017 عند حدود السعودية مع اليمن لمساعدة الرياض على تدمير الصواريخ التي يخزنها المتمردون.

ومنذ آذار/مارس 2015 تتدخل السعودية في اليمن على رأس تحالف عربي لتثبيت سلطة الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا.

واسفرت الحرب في اليمن عن سقوط 10 آلاف قتيل واكثر من 54 الف جريح وعن "اسوأ ازمة انسانية في العالم" بحسب الامم المتحدة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب