محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

يمنيون يتفقدون مركزا تابعا للحوثيين استهدفته غارة جوية في صنعاء في 13 كانون الاول/ديسمبر 2017

(afp_tickers)

افرج المتمردون الحوثيون عن طاقم قناة "اليمن اليوم" التلفزيونية التابعة للرئيس السابق علي عبدالله صالح بعد ان كان قد تم احتجازهم خلال المواجهات بين انصار صالح والحوثيين، بحسب ما اعلنت الاربعاء وكالة سبأ اليمنية.

واظهرت صورة نشرتها الوكالة التي يشرف المتمردون عليها 37 شخصا من طاقم القناة بعد الافراج عنهم.

واكد مسؤول في حزب المؤتمر الشعبي العام وبعض الصحفيين لفرانس برس ان العاملين في القناة البالغ عددهم 41 شخصا والذين اعتقلوا بداية الشهر قد افرج عنهم.

وكان الحوثيون المدعومون من ايران قد هاجموا مقر القناة في صنعاء في 2 كانون الاول/ديسمبر بعد انفراط تحالفهم مع صالح واستهدفوه بالقذائف الصاروخية ما ادى الى جرح ثلاثة اشخاص.

وسعى وزير الاعلام التابع للحوثيين احمد حامد خلال زيارته الاربعاء مقر قناة "اليمن اليوم" الى فتح صفحة جديدة مع الصحفيين الموالين لصالح.

وقال حامد "الوطن يتسع للجميع وبحاجة إلى جهود كل ابنائه خاصة الإعلاميين للإسهام بدور فاعل في تعزيز الاصطفاف وكشف مخططات وجرائم العدوان بحق الشعب اليمني".

واضاف ان المرحلة الراهنة تتطلب تضافر جهود الجميع وجعل الاولوية مواجهة "العدوان"، بالاشارة الى التحالف الذي تقوده السعودية التي حاول صالح ان يرمم علاقته بها قبل مقتله على يد الحوثيين في 4 كانون الاول/ديسمبر.

وقال صحافي يمني رفض الكشف عن هويته ان الصحفيين ابلغوا ان بامكانهم العودة الى عملهم لكن هذه المرة تحت "اشراف" الحوثيين.

ويأتي الافراج عن طاقم القناة بعد ضغوط مارستها منظمات دولية تعنى بالحريات الاعلامية اضافة الى نقابة الصحفيين اليمنيين.

لكن مصادر صحفية قالت ان اجتماعا برلمانيا بين ممثلين عن الحوثيين ومسؤولين من حزب المؤتمر الشعبي العام تركز حول المصالحة بين الطرفين وانقاذ تحالفهما قد افضى الى اطلاق سراح الصحفيين.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب