محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الملياردير الروسي اوليغ ديريباسكا مالك مجموعة "روسال" العملاقة للالمنيوم في 01 حزيران/يونيو 2017 في سان بطرسبورغ

(afp_tickers)

مددت الخزانة الاميركية الثلاثاء مهلة ممنوحة لثلاث شركات روسية للحد من علاقاتها مع الملياردير الروسي أوليغ ديريباسكا لتجنب عقوبات أميركية تشمله.

وكانت الولايات المتحدة أعلنت في نيسان/ابريل الماضي فرض عقوبات على شخصيات مقربة من الكرملين وشركات منها "إين بلاس" وشركة تصنيع الالمنيوم "روسال" وشركة تصنيع السيارات "غاز"، على خلفية الاتهامات بالتدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية الاميركية في 2016.

ومددت واشنطن الثلاثاء من الخامس إلى السادس من حزيران/يونيو مهلة أمام الشركات لوضع خطط تخفض حصة ديريباسكا فيها.

واعلن عملاق الطاقة "إين بلاس" الاسبوع الماضي أن ديريباسكا سيخفض اسهمه إلى أقل من 50 بالمئة وسيستقيل من مجلس الإدارة.

وروسال واحدة من أكبر الشركات المصنعة للألمنيوم وتسبب إدراجها على قائمة العقوبات إلى اضطراب كبير في البورصة.

وأعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب في 6 نيسان/ابريل فرض عقوبات على اثرياء روس مقربين من الرئيس فلاديمير بوتين وذلك في اعقاب ازمة دبلوماسية نتجت عن تسميم الجاسوس الروسي السابق سيرغي سكريبال بغاز أعصاب في بريطانيا.

واتهمت واشنطن ديريباسكا بالعمل لصالح الحكومة الروسية. ومن بين الشخصيات الكبيرة الاخرة المشمولة بالعقوبات اليكسي ميلر مدير مجموعة "غازبروم" العملاقة للطاقة.

وخسرت الشركة مليارات الدولارات من قيمتها السوقية وسط مخاوف من عدم قدرتها على تحمل أعباء ديون طائلة.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب