محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والالماني فرانك فالتر شتاينمار في مؤتمر صحافي في الكرملين في الخامس والعشرين من تشرين الاول/اكتوبر 2017

(afp_tickers)

دعا الرئيس الالماني فرانك فالتر شتاينماير الاربعاء بعيد لقائه نظيره الروسي فلاديمير بوتين في موسكو، الى اعادة الحوار مع روسيا وتضميد "الجراح المفتوحة" بين البلدين بسبب الازمة الاوكرانية.

وقال الرئيس الالماني اثر لقاء مع نظيره الروسي استمر لبضع ساعات انه "من غير الممكن ان نكون راضين" عن الوضع الحالي للعلاقات الروسية الالمانية.

وهي الزيارة الاولى لرئيس الماني الى روسيا منذ سبع سنوات.

وتابع شتاينماير "نحن لا نزال بعيدين عن ان تكون علاقاتنا مناسبة، هناك جراح مفتوحة ومشاكل لم تحل خصوصا ضم القرم والنزاع في شرق اوكرانيا".

وشدد الرئيس الالماني على ضرورة مواصلة الحوار الا انه اقر بان "لقاء واحدا" لن يكون كافيا لتجاوز المشاكل القائمة.

من جهته اعرب بوتين عن "استعداده للعمل لتطوير" العلاقات مع برلين رغم "المشاكل الجيوسياسية المعروفة".

وكان شتاينماير انتخب رئيسا لالمانيا في شباط/فبراير الماضي، وقبل ذلك كان وزيرا للخارجية وهو مطلع تماما على خلفيات النزاع الاوكراني.

ووصل شتاينماير صباح الاربعاء الى موسكو والتقى الزعيم السوفياتي السابق ميخائيل غورباتشيوف، وطلب منه نصيحته لتحسين العلاقات بين روسيا والمانيا.

وقال شتاينماير "قال لي :+الشيء الوحيد الذي يساعد هو المضي قدما بالحوار حتى لو كانت المسائل صعبة+".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك









The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

The citizens' meeting

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب