محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس الايطالي سرجيو ماتاريلا (يسار) في مطار روما العسكري في 5 تموز/يوليو 2016

(afp_tickers)

وصلت الى مطار روما العسكري مساء الثلاثاء جثث تسعة ايطاليين قتلوا في اعتداء على مطعم في بنغلادش ليلة الجمعة السبت، وكان الرئيس الايطالي على ارض المطار مع عدد من المسؤولين بانتظار الطائرة العسكرية التي اقلت الجثث.

وحطت الطائرة نحو الساعة 17،00 تغ.

وتوجه الرئيس سرجيو ماتاريلا الى المطار برفقة وزير الخارجية باولو جنتيلوني، حيث انضما الى عشرات الاشخاص من عائلات القتلى.

وانزلت النعوش من طائرة بوينغ 767 عسكرية ضخمة وهي ملفوفة بالاعلام الايطالية.

وقطع الرئيس الايطالي زيارة كان يقوم بها الى اميركا اللاتينية، والغى بذلك زيارتين الى كل من الاوروغواي والارجنتين، وعاد الى ايطاليا ليكون مع اقارب الضحايا في استقبال الجثث.

وكان قتل في الاعتداء تسعة ايطاليين وسبعة يابانيين وبنغاليان واميركية وطالبة هندية.

في حين قتل خمسة جهاديين برصاص قوات الامن التي اقتحمت المطعم المستهدف.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب