محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس التشيكي ميلوش زيمان (يسار) يسلم رئيس حركة "آنو" اندريه بابيش مرسوم تكليفه تشكيل الحكومة في 31 تشرين الاول/اكتوبر 2017

(afp_tickers)

كلّف الرئيس التشيكي الثلاثاء الملياردير المثير للجدل اندريه بابيش تشكيل الحكومة العتيدة، بعد ان كان رئيس حركة "آنو" (نعم) الشعبوية قد لوح بتشكيل حكومة أقلية.

واعلن الرئيس التشيكي ميلوش زيمان في لاني، حيث يقيم بالقرب من العاصمة براغ، ان تكليفه بابيش تشكيل الحكومة يشكل "الخطوة الاولى باتجاه تشكيل حكومة مستقرة".

وكان بابيش اعلن الاسبوع الماضي انه سيشكل حكومة أقلية مدعومة بتكنوقراط من خارج الاحزاب بعدما رفض كل شركائه المحتملين تشكيل ائتلاف معه.

وفازت حركة "آنو" التي ركزت في حملتها الانتخابية على شعارات مكافحة الفساد ومناهضة منطقة اليورو ورفض استقبال المهاجرين، بـ78 من مقاعد البرلمان الـ200، متقدمة بذلك على الحزب الأهلي الديموقراطي اليميني وحزب القراصنة المناهض للمؤسسة التقليدية، وحزب الحرية والديموقراطية المباشرة اليميني المتشدد إضافة إلى خمسة أحزاب أخرى.

وانتقد قادة الأحزاب بابيش بعدما واجه تهما بالاحتيال لها صلة بمزرعته "ستورك نيست" التي سحبها الملياردير من هولدينغ "اغروفرت" الذي يملكه، لتستحق المعونة الممنوحة من الاتحاد الأوروبي للشركات الصغيرة قبل أن يعيدها لاحقا إلى مجموعة شركاته.

وأعلنت الشرطة الاثنين تعليق ملاحقته قانونيا بسبب تمتع بابيش بالحصانة كنائب عقب الانتخابات.

ومن المقرر ان يعقد البرلمان التشيكي جلسة في 20 تشرين الثاني/نوفمبر يقدم فيها رئيس الحكومة المنتهية ولايته بوهوسلاف سوبوتكا استقالة حكومته التي تضم ممثلين عن حزب "آنو".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب