محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

تظاهرة امام الكونغرس للمطالبة بوقف المساعدات "للنظام الانقلابي المصري" في 9 تموز/يوليو في واشنطن 2014

(afp_tickers)

أعلن مسؤول أميركي الخميس ان الرئيس المصري الجديد عبد الفتاح السيسي لن يشارك في القمة الاميركية-الافريقية التي تستضيفها واشنطن الاسبوع المقبل، وذلك بعدما دعيت مصر في اللحظة الاخيرة لحضور هذه القمة الاولى من نوعها.

وأضاف المسؤول في الادارة الاميركية لوكالة فرانس برس طالبا عدم ذكر اسمه ان العاهل المغربي الملك محمد السادس سيغيب بدوره عن القمة المقررة من 4 وحتى 6 آب/اغسطس الجاري.

وقال ان "الرئيس المصري والعاهل المغربي لن يحضرا القمة".

وكانت واشنطن اعلنت في البداية انها لن تدعو مصر، التي تعتبر حليفة اساسية للولايات المتحدة في الشرق الاوسط، لحضور هذه القمة بسبب اطاحة الجيش المصري بالرئيس الاسلامي محمد مرسي في تموز/يوليو 2013، ولكنها عادت في 14 تموز/يوليو الفائت واعلنت انها غيرت رأيها ووجهت دعوة الى السيسي لحضور القمة.

ومؤخرا استعادت مصر عضويتها الكاملة في الاتحاد الافريقي، بينما كانت هذه العضوية علقت اثر الاطاحة بمرسي. وقالت واشنطن ان عضوية الاتحاد هي معيار اساسي في اختيار الدول الافريقية التي ستشارك في هذه القمة.

ودعي زعماء 50 دولة افريقية للمشاركة في قمة واشنطن في حين حجبت الدعوة عن اربع دول فقط هي السودان واريتريا وزيمبابوي وجمهورية افريقيا الوسطى.

من ناحية اخرى فان الولايات المتحدة لا تزال حتى الان، قبل ايام معدودة من بدء القمة، غير قادرة على نشر قائمة باسماء رؤساء الدول والحكومات الافارقة الذين سيلبون الدعوة.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب