محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير خارجية البحرين خالد بن أحمد آل خليفة (يسار)، وزير خارجية السعوديةعادل الجبير (ثاني يسار) وزير الخارجية والتعاون الدولي في الإمارات عبدالله بن زايد آل نهيان (الثاني يمين) ووزير خارجية مصر سامح شكري (يمين) في القاهرة في 5 تموز/يوليو 2017

(afp_tickers)

أعلنت السعودية ومصر والامارات والبحرين الاربعاء استمرار مقاطعتها لقطر معربة عن أسفها لردها "السلبي" على مطالبها لانهاء هذه المقاطعة.

وقال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير في مؤتمر صحافي عقب اجتماع مع نظرائه من الدول الثلاث ان "المقاطعة ستستمر" مشيرا الى احتمال اتخاذ اجراءات أخرى مستقبلا اذا اصرت قطر على موقفها الرافض لمطالب الدول الأربع.

واضاف "سنتخذ (المزيد من) الخطوات في الوقت المناسب".

وقال بيان صدر في ختام الاجتماع وتلاه وزير الخارجية المصري سامح شكري في ان الدول الاربع تعرب عن "الاسف لما اظهره الرد السلبي من دولة قطر من تهاون وعدم جدية في التعاطي مع جذور المشكلة و(مع مطالب) اعادة النظر في السياسات والممارسات، بما يعكس عدم استيعاب لحجم و خطورة الموقف".

واعتبر البيان ان المطالب المقدمة لقطر جاءت في إطار "المبادئ" التي وضعتها الدول الأربع لمكافحة الارهاب "وتوفير الظروف الملائمة" لحل الأزمات الاقليمية.

وشدد الوزراء الأربع على انه "لم يعد من الممكن التسامح مع الدور التخريبي الذي تقوم به قطر" في الازمات الاقليمية.

واعتبرت الدول الأربع ان "الوقت حان ليتحمل المجتمع الدولي مسؤوليته" في مكافحة الارهاب و"أي جهة" متورطة في دعمه.

واكد الوزراء انهم "اتفقوا على متابعة الموقف وعقد اجتماعهم المقبل في المنامة".

وفي الخامس من حزيران/يونيو، قطعت هذه الدول علاقاتها بقطر وفرضت عليها عقوبات اقتصادية متهمة الدوحة بدعم مجموعات "ارهابية" واخذة عليها التقارب مع إيران. لكن الدوحة التي تضم اكبر قاعدة جوية اميركية في الشرق الاوسط، نفت مرارا الاتهامات بدعم الارهاب.

وتقدمت الدول الأربع بمجموعة من المطالب لاعادة العلاقات مع قطر، بينها دعوة الامارة الغنية الى تخفيض العلاقات مع ايران واغلاق قناة "الجزيرة". وقدمت قطر الاثنين ردها الرسمي على المطالب الى الكويت التي تتوسط بين أطراف الأزمة الدبلوماسية.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب