محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

تجمع ضخم للحوثيين في صنعاء بمناسبة عيد المولد النبوي الخميس 30 تشرين الثاني/نوفمبر 2017

(afp_tickers)

أعلنت السلطات السعودية الجمعة انها ضبطت آلاف الاسلحة واعتقلت مئات المهربين الذين يعبرون بشكل غير قانوني من اليمن في السنة الماضية، مضيفة ان "عملاء أجانب" يسعون لشن هجمات في المملكة.

وأشارت ارقام حرس الحدود لفترة ما بين تشرين الاول/اكتوبر 2016 وايلول/سبتمبر 2017 والتي نشرتها وزارة الداخلية إلى ضبط أكثر من 3500 قطعة سلاح وذخائر.

وجاء في بيان الوزارة ان "معظم الاسلحة ضبطت على الحدود السعودية اليمنية" مضيفا ان عمليات الضبط "تأتي فيما يحاول عملاء أجانب تدبير هجمات ارهابية في المملكة".

وقال البيان ان 4656 مشتبها بهم اعتقلوا على الحدود لمحاولة التهريب، "أكثر من نصفهم" من اليمن.

وأكد البيان ضبط اكثر من 2311 طنا من القات المحظور في السعودية.

ويأتي البيان غداة اعتراض الدفاعات الجوية السعودية صاروخا اطلقه المتمردون الحوثيون من اليمن على الاراضي السعودية.

ومنذ آذار/مارس 2015 تقود السعودية تحالفا عربيا يتدخل عسكريا في اليمن ضد المتمردين الحوثيين ودعما للرئيس عبد ربه منصور هادي.

وتتهم السعودية ايران بتسليح الحوثيين اليمنيين وقد أثار هذا النزاع التوتر بين القوتين الاقليميتين.

والصاروخ الاخير الذي تم اعتراضه فوق الاراضي السعودية يأتي بعد هجوم مماثل في 4 تشرين الثاني/نوفمبر أدى الى تشديد التحالف بقيادة السعودية الحصار على اليمن، وأثار حربا كلامية مع طهران.

وتنفي ايران التهم بتسليح الحوثيين او مسؤوليتها عن الهجوم الصاروخي والذي قال ولي العهد السعودي الامير محمد بن سلمان انه "قد يرقى الى اعتباره عملا من أعمال الحرب ضد المملكة".

Neuer Inhalt

Horizontal Line


swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب