محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي

(afp_tickers)

تعهد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي الاثنين بتوفير فرص عمل جديدة حتى لا يسعى المصريون إلى الهجرة غير الشرعية، بعد بضعة أيام على مقتل 168 من المصريين والأجانب في غرق زورق مهاجرين قبالة السواحل المصرية.

وقال السيسي، في كلمة ألقاها أثناء افتتاحه لمشروع تطوير حي شعبي في الاسكندرية وبثها التلفزيون الرسمي، "هل هناك أمل (في تحسن الاوضاع الاقتصادية وإيجاد فرص عمل أم لا؟" ثم أجاب على الفور "هناك أمل".

وأضاف ان "رسالتي إلى أهل كفر الشيخ (احدى محافظات دلتا النيل في مصر شمال القاهرة) التي يتم فيها للأسف تنظيم الهجرة للخارج، أن بلدنا أولى بنا".

وأكد أن هناك مشروع مزارع سمكية في كفر الشيخ سينتهي العمل فيه خلال ستة أشهر مؤكدا إنها ستوفر فرص عمل ل 6600 شخص.

كما تحدث السيسي عن إنشاء منطقة صناعية في محافظة كفر الشيخ لتوفير فرص عمل لأبناء المنطقة.

ووفق آخر حصيلة أعلنتها وزارة الصحة المصرية الأحد، فإن غرق الزورق اسفر عن مقتل 168 شخصا من بينهم عدد كبير من المصريين بينما تم انقاذ 163 شخصا في المكان.

والزورق كان يقل، بحسب ناجين، نحو 450 مهاجرا من جنسيات مختلفة بينهم مصريون وافارقة ولاجئون سوريون .

وشدد السيسي على أن "هناك أملا كبيرا" في تحسن الأوضاع ومكافحة البطالة" معتبرا أن "عامين أو ثلاثة أو خمسة أعوام في عمر الدول ليست بالمدة الكبيرة" لانجاز مشروعات توفر فرص عمل.

وبحسب الاحصاءات الرسمية، يصل معدل البطالة في مصر الى قرابة 13%.

ووفق تقرير أصدره أخيرا الجهاز المركزي للتعبئة والاحصاء (حكومي)، فإن أكثر من 27% من سكان مصر البالغ عددهم ما يزيد على 90 مليون نسمة يعيشون تحت خط الفقر و20% منهم معرضون للسقوط فيه.

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب