أ ف ب عربي ودولي

صورة ارشيفية لاحدى طائرات "ايزي جت"

(afp_tickers)

اعلنت الشرطة الالمانية الاحد انها لم تعثر على متفجرات داخل طائرة تابعة لخطوط "ايزي جت" هبطت اضطراريا ليل السبت في كولونيا بغرب المانيا بسبب حصول "محادثة مشبوهة" على متنها.

وقالت شركة الخطوط الجوية ان الشرطة الالمانية افرجت عن ثلاثة ركاب بريطانيين كانوا يتبادلون على متن الطائرة "أحاديث مشبوهة".

واضافت الشركة في بيان ان "الركاب الثلاثة الذين استجوبتهم الشرطة، افرج عنهم من دون ان يوجه اي اتهام لهم".

والركاب البريطانيين الثلاثة يبلغون 31 و38 و48 عاما، واعتُقلوا إثر هبوط الطائرة. وقالت السلطات ان اياً منهم ليس معروفا لدى اجهزة الامن.

والطيار الذي كان متوجها بطائرته من لوبليانا الى لندن، اتخذ قرارا بالهبوط بعد قيام ركاب بإبلاغ الطاقم بأنّ "عددا من الرجال (على متنها) كانوا يتحدثون بمواضيع ارهابية"، حسبما قال متحدث باسم الشرطة لوكالة فرانس برس من دون ان يخوض في تفاصيل ذلك الحديث.

وبعد هبوط الطائرة في منطقة امنة داخل المطار الخامس في المانيا نحو الساعة 18,00 بالتوقيت المحلي (16,00 ت غ)، انزلت الشرطة الاتحادية جميع الركاب الـ151 بطريقة التزحلق الاضطراري وعزلت حقيبة ظَهر تعود الى ثلاثة ركاب مشتبه بهم وقام خبراء بتفجيرها.

وتوقفت حركة النقل الجوي بين الساعة 19,00 و22,00 بالتوقيت المحلي (17,00 و20,00 ت غ) وتأخرت نحو عشرون رحلة.

ومساء الجمعة 3 حزيران/يونيو الجاري، تم اخلاء مهرجان لموسيقى الروك يجتذب عشرات الاف الاشخاص في حلبة سباق السيارات في مدينة نوربورغرينغ في غرب المانيا بسبب "تهديد ارهابي"، وفق ما افادت الشرطة والمنظمون.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي