محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

ميركل مع رئيس الوزراء الصيني لي كيكيانغ في القاعة الكبرى في بكين

(afp_tickers)

اعلنت كل من الصين والمانيا الاثنين بمناسبة زيارة المستشارة انغيلا ميركل الى بكين، توقيع اتفاقات تجارية واستثمارات بينها مصنعان جديدان لشركة صنع السيارات فولكسفاغن وطلبيات ب 123 مروحية من شركة ايرباص.

وقد وضعت زيارة ميركل الاحد الى شنغدو (جنوب غرب) وهي سابع زيارة تقوم بها الى الصين منذ توليها الحكم في 2005، تحت شعار الاقتصاد.

ورافق المستشارة وفد كبير من اصحاب الشركات مثل سيمينس وشركة الطيران لوفتهانزا و"دوتشي بنك".

وكما هو متوقع ترأست ميركل مع رئيس الوزراء الصيني لي كيكيانغ صباح الاثنين في بكين حفل التوقيع على عدة اتفاقيات تجارية واستثمارات، كشفت الشركات بعد ذلك عن تفاصيلها.

وقالت فولكسفاغن في بيان انها ابرمت اتفاقا مع شريكتها فارست اوتوموتيف ووركس (اف ايه دبليو) ثالث شركة لصناعة السيارات في الصين، لبناء مصنعين اخرين لانتاج السيارات.

ويقع المصنع الاول في ميناء تيانجين والثاني في كينغداو (شمال الصين) وستحدد قدراتهما الانتاجية "حسب حاجات السوق والاستراتيجيات الصناعية" وفق ما اوضح ناطق باسم فولكسفاغن لفرانس برس.

وستستثمر المجموعتان ملياري يورو "للزيادة في قدراتهما الانتاجية" كما اضافت شركة صنع السيارات الالمانية التي تأمل في التمكن من انتاج اكثر من اربعة ملايين سيارة في السنة في البلاد بحلول 2018.

وتعتبر الصين وهي اول سوق سيارات عالميا، ايضا "اهم سوق" بالنسبة للمجموعة الالمانية التي باعت فيها السنة الماضية 3,27 مليون سيارة (وهو عدد يشمل مبيعات شركاتها الفرعية في البلاد) في زيادة تقدر ب16% خلال سنة.

من جانبها اعلنت شركة ايرباص هيليكوبترز المتفرعة عن الشركة الاوروبية ايرباص، انها وقعت الاثنين طلبيات مع ثلاثة متعاملين صينيين مختلفين لبيعهم 123 مروحية في المجموع، منها مروحيات ذات محرك واحد خفيف من عائلة ايكوراي ومروحيات ذات محركين خفيفين من طراز سي 135.

واعلنت الشركة التي لم تكشف قيمة العقود، في بيان ان تلك الطائرات ستستعمل في "مهمات" خدمات عامة ونقل ركاب وطيران اعمال ونقل حالات طبية طارئة وعمليات بحث.

وستستلم الشركات الصينية الثلاث (فوجيان شينميي وغوانغدونغ بايون ويونان فينغجيان) عشرا من تلك المروحيات ابتداء من السنة الجارية على ان تستلم البقية خلال السنوات الست المقبلة.

واعرب غيوم فوري مدير ايرباص هيليكوبترز عن ارتياحه مؤكدا "واضح ان تليين القوانين الصينية في المجال الجوي على ارتفاع منخفض سمح بتطوير سوق المروحيات في الصين الذي يشهد ازدهارا كبيرا".

ويترسخ بذلك نشاط هذا الفرع لشركة ايرباص في الصين التي لها اصلا حضور كبير في هذا البلد الذي سلمته 133 طائرة في 2013 اي عشرين بالمئة من انتاجها العالمي.

واخيرا اعلنت لوفتهانزا الاثنين انها وقعت بروتوكول اتفاق لانشاء شركة مشتركة مع منافستها الصينية اير تشاينا، ما سيمكنها من اقتراح مزيد من الخيارات للرحلات على زبائنها.

واعلنت الشركة ان هذا التعاون الذي سيدخل حيز التنفيذ في تشرين الاول/اكتوبر سيفسح المجال امام لوفتهانزا "لتصل بشكل افضل الى ثاني اكبر سوق جوي بعد الولايات المتحدة".وقد نقلت الشركات الصينية السنة الماضية 350 مليون راكب اي بزيادة 11% في ظرف سنة، وفق الاحصاءات الرسمية ويتوقع ان يساهم تنامي الطبقات المتوسطة في زيادة حركة النقل الجوي في الصين.

واثر هذه الاعلانات اكد الرئيس الصيني شي جينبينغ الذي التقته ميركل في وقت لاحق الاثنين، ان المانيا تظل في نظره "شريكا استراتيجيا هاما".

وصدرت المانيا بما قيمته 67 مليار يورو نحو الصين السنة الماضية -ما يجعل من العملاق الاسيوي ثاني سوق تصدير (باستثناء الاتحاد الاوروبي) بعد الولايات المتحدة، في حين تجاوزت الصادرات الصينية الى المانيا 73 مليارا.

من جهة اخرى اضاف شي ان برلين تتمتع ب"نفوذ مهم في العالم" متمنيا النجاح للفريق الوطني لكرة القدم في نصف النهائي في كاس العالم الجاري حاليا في البرازيل.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب