محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة نشرها الديوان الملكي الاردني للعاهل عبدالله الثاني (يمين) مستقبلا وزير الخارجية العراقي ابراهيم الجعفري في عمان في 6 حزيران/يونيو 2016

(afp_tickers)

اكد العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني خلال استقباله في عمان الاثنين وزير الخارجية العراقي ابراهيم الجعفري دعم المملكة للعراق في "مواجهة العصابات المتطرفة"، حسب ما افاد بيان صادر عن الديوان الملكي.

وقال البيان، الذي تلقت وكالة فرانس برس نسخة منه، ان الملك عبد الله اكد للجعفري "دعم المملكة لمساعي الحكومة العراقية في مواجهة العصابات المتطرفة"، مشيدا ب"ما يبذله الجيش العراقي من جهود في التصدي لعصابة داعش الارهابية ودحرها".

كما أكد الملك "حرص الأردن على تمتين علاقات الاخوة والتعاون مع العراق، ودعم أمنه واستقراره في مواجهة مختلف التحديات".

وبحسب البيان فان الجعفري نقل للملك رسالة من رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، تناولت "سبل تعزيز العلاقات بين البلدين الشقيقين، إضافة إلى مجمل التطورات في العراق".

من جانبه، أعرب الجعفري عن "تقديره لدور الأردن الكبير ومواقفه الداعمة للعراق في مختلف المجالات"، مؤكدا أن بلاده "تنظر للمملكة بوصفها بلدا شقيقا وسندا تاريخيا لها ولشعبها في شتى المراحل والظروف".

كما اجرى الجعفري مباحثات مع نظيره الاردني ناصر جودة تناولت "الجهود المبذولة لمواجهة التطرف والارهاب الذي يعاني منه الجميع والعراق بشكل خاص"، بحسب وكالة الانباء الاردنية الرسمية.

واكد جودة "دعم الاردن للأشقاء العراقيين على مختلف الصعد في مساعيهم لتحقيق الامن والاستقرار والاصلاح في العراق من خلال مسارات سياسية وتغليب لغة الحوار".

من جهته، اكد الجعفري "ضرورة العمل المشترك والجماعي في محاربة الارهاب الذي يشكل خطرا على المنطقة والعالم".

وبدأت القوات العراقية بمساندة التحالف الدولي بقيادة واشنطن، منذ فجر 23 ايار/مايو الماضي، عمليات لاستعادة الفلوجة من قبضة الجهاديين الذين يسيطرون على المدينة منذ كانون الثاني/يناير 2014 .

وتعد الفلوجة ثاني اكبر المدن التي ما زالت في قبضة الجهاديين، بعد مدينة الموصل التي سيطر عليها الجهاديون في العاشر من حزيران/يونيو 2014.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب