محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

موقع للبشمركة في قرية بشير شمال العراق

(afp_tickers)

دعا حزب العمال الكردستاني في تركيا الاكراد الى توحيد قواهم من اجل وقف زحف تنظيم الدولة الاسلامية المتطرف في شمال العراق كما ذكرت الصحف التركية.

ونقلت صحيفة راديكال على موقعها الالكتروني عن القائد العسكري لحزب العمال الكردستاني للمتمردين الاكراد في تركيا مراد كارايلان قوله "ان جهودنا فقط لن تكفي. علينا توحيد (قوانا)"، ضد تنظيم الدولة الاسلامية.

وقد استولى تنظيم الدولة الاسلامية الاحد على مدينة سنجار العراقية الواقعة على بعد نحو خمسين كيلومترا من الحدود السورية، موجها ضربة جديدة الى القوات العراقية والمقاتلين الاكراد، البشمركة، الذين كانوا يدافعون عنها.

وتعتبر مدينة سنجار ايضا الموطن التاريخي للاقلية الايزيدية الناطقة باللغة الكردية والتي تتبع ديانة تجد جذورها في الزردشتية واختلطت على مر الزمان بالمسيحية والاسلام. ويتهمهم الاسلاميون المتطرفون بعبادة الشيطان.

وقال كارايلان "فلنشكل قيادة موحدة. ولنستعد ونستأصل تنظيم الدولة الاسلامية من المناطق التي احتلها ومنها سنجار. انه امر ممكن"، متمنيا تشكيل مجلس عسكري مشترك.

واضاف "يمكننا تحرير سنجار معا، لكن ان لم يحصل ذلك، فاننا سنقوم بحرب عصابات"، مؤكدا "لن نترك تنظيم الدولة الاسلامية يفعل ما يشاء هناك. سنقوم بكل شيء لمنعه من ذلك".

وقد تكبدت قوات البشمركة في اقليم كردستان العراق الذي يتمتع بالحكم الذاتي خسائر فادحة في الايام الاخيرة في مواجهة مقاتلي تنظيم الدولة الاسلامية المتطرف، الذين اعلنوا "الخلافة الاسلامية" في الاراضي العراقية التي استولوا عليها منذ هجومهم في حزيران/يونيو.

وافادت وكالة فرات للانباء الكردية ان عشرات المقاتلين من حزب العمال الكردستاني في طريقهم الثلاثاء للالتحاق بجبهة سنجار.

وينتشر الاف الناشطين المسلحين من حزب العمال الكردستاني الذي يخوض تمردا مسلحا ضد الدولة التركية منذ 1984 خلف اكثر من 40 الف قتيل، عند تخوم تركيا والعراق.

وقد اعلن حزب العمال الكردستاني وقفا لاطلاق النار في اذار/مارس 2013 في اطار محادثات سلام مع حكومة انقرة الاسلامية المحافظة لم تفض الى اي اتفاق حتى الان.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب