أعلن المرصد السوري لحقوق الانسان أن الفصائل الجهادية أسقطت طائرة حربية تابعة للنظام السوري الأربعاء وأسرت طيارها في منطقة إدلب شمال غرب سوريا.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن "إن طائرة سوخوي حربية تابعة للنظام السوري سقطت في ريف إدلب الجنوبي بمحور ترعي - السكيك وذلك بعد استهدافها من قبل الفصائل الجهادية في المنطقة"، في إشارة بشكل خاص الى هيئة تحرير الشام الفرع السابق لتنظيم القاعدة.

واوضح عبد الرحمن لوكالة فرانس برس "تم إلقاء القبض على الطيار من قبل الجهاديين وهو الآن بين أيدي هيئة تحرير الشام"، مضيفا أنها "المرة الأولى التي يتم فيها إسقاط طائرة تابعة للنظام منذ بدء التصعيد" في هذه المنطقة من سوريا في نهاية نيسان/ابريل الماضي.

وتتعرض مناطق في محافظات ادلب وحلب وحماه واللاذقية لقصف شبه يومي من قوات النظام.

وإضافة الى هيئة تحرير الشام تنتشر في هذه المناطق الخارجة عن سيطرة النظام السوري فصائل مسلحة وجهادية، وتم التوصل فيها الى اتفاق في ايلول/سبتمبر بين أنقرة وموسكو لكنه لم يطبق سوى جزئيا بعد رفض الجهاديين التقيد به.

وتمكنت قوات النظام الاربعاء من التقدم في منطقة ادلب وباتت على بعد اربعة كيلومترات من مدينة خان شيخون بعد أن سيطرت على خمس قرى مجاورة لها، حسب المرصد.

واوقعت الحرب في سوريا منذ اندلاعها عام 2011 اكثر من 370 ألف قتيل.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك