محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

عناصر من ميليشيا "كتائب ثوار طرابلس" ينتشرون على طريق سريع في تاجوراء على بعد 15 كلم عن العاصمة الليبية في 16 تشرين الثاني/نوفمبر 2014

(afp_tickers)

اعلنت الفيليبين الثلاثاء ارسال سفينة الى ليبيا لاجلاء 700 من رعاياها على الاقل في اطار جهودها لانقاذ آلاف الفيليبينيين العالقين في بلاد تمزقها النزاعات.

وقال وزير الخارجية الفيليبيني البير ديل روزاريو ان السفينة ستنقل مواطنين من مصراته وبنغازي وسرت، مشيرا الى ان آخرين ما زالوا يستطيعون الفرار عبر الحدود التونسية.

واوضح ان "لدينا 400 شخص في مصراته و300 في بنغازي وحوالى 200 في سرت، ولكن السفينة لا يمكن ان تتوقف في هذه المدينة (...) وسنكون بحاجة الى قارب صغير لنقل الاشخاص اليها".

وبلغت اجرة السفينة 1,8 مليون دولار ومن الممكن ان تنقل على متنها 1500 شخص، وستصل الى ليبيا نهاية الاسبوع الحالي، وفق وزير الخارجية.

وقال "نامل بجمع اكبر قدر ممكن من المواطنين" لنقلهم الى مالطا.

ويعمل في ليبيا حوالى 13 الف فيليبيني، وبالرغم من دعوات حكومتهم المتكررة لمغادرة البلاد الى انه لا يزال هناك 11 الفا في وقت ادت فيه اعمال العنف الى اغلاق المطارات كما ان الطرق اصبحت خطرة.

ولكن ديل روزاريو اكد ان الطريق بين طرابلس وتونس آمنة وستستخدم لاجلاء الرعايا من العاصمة الليبية.

واشار الى ان شركات عدة توظف فيليبينيين عمدت الى اجلاء موظفيها بوسائلها الخاصة.

وكانت الفيليبين اعلنت اجلاء رعايا من طريق البحر في 31 تموز/يوليو اثر خطف ممرضة فيليبينة على يد مجموعة مسلحة.

ويعمل نحو 3000 عنصر طبي وطبي مساعد فيليبيني في مختلف المرافق الصحية في ليبيا، ويشكل هؤلاء 60 % من "القوة الفعلية للعناصر الطبية والطبية المساعدة العاملة في ليبيا"، بحسب مسؤولين. وهناك خشية ان تؤدي مغادرتهم الى انهيار الخدمات الصحية في البلاد.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب