محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

صورة الانتحاري الاميركي منير محمد ابو صالحة الذي يشتبه في انه نفذ هجوما انتحاريا ضد موكب للقوات السوري في ايار/مايو

(afp_tickers)

بثت جبهة النصرة ذراع القاعدة في سوريا شريط فيديو على الانترنت يظهر فيه انتحاري اميركي قام في نهاية ايار/مايو بتنفيذ عملية انتحارية استهدفت تمركزا للقوات النظامية في شمال غرب سوريا.

ويعد منير محمد ابو صالحة والملقب بابو هريرة الاميركي اول مواطن اميركي يقوم بتنفيذ هذا النوع من الاعتداءات منذ بداية الصراع في سوريا منتصف اذار/مارس 2011.

ويقول هذا الشاب بالعربية بتردد في شريط فيديو بثته جبهة النصرة على موقع يوتوب ومدته 17 دقيقة "اريد ان ارتاح في الاخرة. الجنة ليست في الدنيا، كلها شر، القلب ليس مرتاحا هنا".

ويضيف "لقد جئت الى سوريا ولم يكن معي مالا لاشتري به بندقية... والله اعطاني بندقية وكل شي واعطاني اكثر".

وقام الشاب بتنفيذ تفجير انتحاري في 25 ايار/مايو استهدف قاعدة عسكرية تابعة للجيش السوري في محافظة ادلب، واقرت الولايات المتحدة بعد ستة ايام من العملية بان المنفذ يتمتع بالجنسية الاميركية.

ويقدر خبراء عدد المقاتلين الاجانب الذين قدموا الى سوريا ما بين 9 و 11 الفا خلال السنوات الثلاثة الماضية.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب