محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

وزير الخارجية المصري سامح شكري في القاهرة في 29 نيسان/ابريل 2018

(afp_tickers)

ابلغت القاهرة السبت موسكو استنكارها الشديد لاستطلاع على الانترنت اجرته قناة روسيا اليوم حول سيادة منطقة متنازع عليها بين مصر السودان، بحسب ما اعلنت وزارة الخارجية المصرية.

وطرحت قناة روسيا اليوم الرسمية الروسية سؤالا على متصفحي موقعها على شبكة الانترنت حول ما اذا كانوا يعتبرون حلايب الواقعة قرب البحر الاحمر في منطقة غنية بالمعادن، تابعة لمصر أم للسودان.

وقال أحمد ابو زيد المتحدث باسم وزارة الخارجية في بيان، إن الوزير سامح شكري اعرب عن "استنكاره الشديد" وطلب من السلطات الروسية "تفسيرا عاجلا لهذا الإجراء المرفوض".

واوضحت السلطات المصرية ان القناة حذفت من موقعها الالكتروني سؤال الاستطلاع الذي لم تعرف نتيجته.

وكشف المتحدث باسم الخارجية أن شكري "قرر إلغاء حوار كان مقرراً أن يجريه مع القناة الروسية صباح السبت بمناسبة إنعقاد إجتماعات وزراء الخارجية والدفاع بين مصر وروسيا (صيغة 2+2) في موسكو يوم الإثنين المقبل"، وذلك على خلفية الإستطلاع.

وتعززت العلاقات بين مصر وروسيا بشكل كبير في السنوات الاخيرة على الرغم من توترات تلت تحطم طائرة ركاب روسية بعيد اقلاعها من مصر في اعتداء تبناه تنظيم الدولة الاسلامية واوقع 224 قتيلا.

وفي كانون الاول/ديسمبر الماضي وقع البلدان في القاهرة بحضور الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والمصري عبد الفتاح السيسي عقدا لبناء اول محطة نووية لانتاج الطاقة الكهربائية في منطقة الضبعة التي تقع على البحر المتوسط في شمال غرب مصر، على بعد حوالى 260 كلم غرب الاسكندرية.

ويلتقي وزير الدفاع المصري صدقي صبحي والخارجية نظيريهما الروسيين الاسبوع المقبل لبحث العلاقات الثنائية والاوضاع الاقليمية.

وفي شباط/فبراير الماضي اعلن النائب العام المصري انه سيتخذ "اجراءات جنائية" ضد وسائل الاعلام التي تنشر "اخبارا كاذبة" بعد ان طلبت الحكومة من هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي" الاعتذار عن تقرير حول انتهاكات حقوق الانسان في البلاد.

وتحتل مصر المرتبة 161 من اصل 180 دولة في ترتيب عالمي لحرية الصحافة اعدته "مراسلون بلا حدود" في 2018.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب