محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

النائب الكويتي الاسلامي مبارك الدويلة في 2002

(afp_tickers)

اعلنت سلطات الامارات الاحد ملاحقة النائب الكويتي الاسلامي السابق مبارك الدويلة امام محكمة امن الدولة في ابوظبي بتهمة "اثارة الفتنة" في هذا البلد الخليجي.

ونقلت وكالة انباء الامارات عن النائب العام سالم سعيد كبيش قوله ان الدويلة "ادعى كذبا فـي حديث له" ان الامارات "معادية لمذهب الاسلام السني" لدى اشارته في مقابلة تلفزيونية الى الاخوان المسلمين الذين صنفتهم الامارات تنظيما "ارهابيا".

والدويلة القيادي في الحركة الدستورية الاسلامية المنبثقة عن جماعة الاخوان المسلمين في الكويت، كان اتهم في كانون الاول/ديسمبر على قناة كويتية ولي عهد ابوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان بالقيام بحملة ضد الاخوان.

وقال حينها النائب الاسلامي "لا افهم لماذا يعادي محمد بن زايد الاسلام السني".

واثر هذه التصريحات تم استجوابه في كانون الثاني/يناير من قبل النيابة الكويتية بتهمة "الاساءة الى قادة بلد صديق" وافرج عنه بكفالة. لكن لم تتم ادانته باي تهمة حتى اليوم في الكويت.

والدويلة الذي يعيش في الكويت ملاحق في الامارات لانه "إستغل الدين في الترويج بالقول لافكار من شأنها إثارة الفتنة والاضرار بالوحدة الوطنية والسلم الاجـتماعي بادعاء وتعمد إذاعة أخبار وشائعات كاذبة وبث دعاية مثيرة مغرضة".

كما انه ملاحق بتهمة "الاساءة" الى السلطة القضائية في الامارات بقوله " تم تلفيق الاتهامات التي نسبت إليهم" لدى حديثه عن الاسلاميين الذين حوكموا في الامارات.

وكانت محكمة جنايات الدولة حكمت في تموز/يوليو 2013 على 69 اسلاميا بالسجن بين 7 و15 عاما بعد ادانتهم بتشكيل "منظمة سرية" بنية "الاستيلاء على السلطة" ولارتباطهم بحزب الاخوان المسلمين.

وفي 15 تشرين الثاني/نوفمبر 2014 نشرت الامارات لائحة ضمت 83 منظمة صنفتها "ارهابية" في طليعتها الاخوان.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب